أمسية شعرية في بيت شعر الخرطوم

الإمارات

 

الشارقة: الوطن

استضاف بيت شعر الخرطوم ضمن فعالية منتدى الثلاثاء الأسبوعي الشّاعر عمرمحمّد نور والمشهور بِـ عُمرالسِّنَّاريّ، الذي يعمل في تدريس اللغة العربيّة للنّاطِقين بغيرها في إحدى جامِعاتِ الصّين.
ومن بين الأشعار التي قرأها على الحضور:
على قبّة القلبِ
يزداد عرشكِ
فيّ اتساعاً
ويحلو
مع الوقتِ
منكِ الزعَلْ
تماهيتِ
بين سطور
الخطوط الرقيقة
في مقلتيّ
وقد  كنتِ زيّنتِ
تلك المُقَل
حضر المنتدى الدّكتور الصِّدِّيق عمر الصِّدِّيق، مدير البيت والأستاذة الشّاعِرة ابتهال تريتر، نائب المدير، والدُّكتورمدى? الفاتح، الرُّوائي والقاصّ والمحلِّل السّياسيّ، والملحق الثّقافيّ بسفارة السّودان ببلجيكا و الشُّعراء محمّد نورالدّائم ومحمّد عمرعبدالقادر وعماد محمّد بابكر وغيرهم روّاد البيت.
وقد اشتملت مشاركاتُ مَن شارك على إضاءات حول تجربة السِّنَّاريّْ الشِّعريَّة والإذاعيَّة، حيث أغنى المكتبة الصّوتيّة على مدى أعوام ببرنامِجِهِ المتميِّز “التِفاتة”.
وقرأ من الشُّعَراء والشّاعِرات كلٌّ من د. سارّة أبوالقاسم وعبدالرَّحم?ن الفاتح وعلي الزّبير وعمّارحسن وريَّان عبدالـإل?ه وأحمد عماد وعمرأبوعرف وآخرون.
كما أضاءت الأمسِية بحضور الشاعرة المتألقة مناهل فتحي ، وقرأت عددا من قصائدها، التي تتسم بالشجن والرقة ، وللشاعرة مناهل خمس قصائد ضمن كتاب (أجمل عشرين قصيدة نسائية في السودان) الصادر عن المركز الثقافي العالمي في الخرطوم 2003، أصدرت مجموعتها الشعرية الأولى في عام 2014 بعنوان (أوجاع النساء)، وتستعد لإصدار ديوانها الثاني كما لها رواية تحت الطبع، وحازت على المركز الخامس في مسابقة أمير الشعراء في موسمها السادس 2015.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.