الهند تعزز استخدام الوقود الحيوي لخفض فاتورة واردات النفط

الإقتصادية

 

قال رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي أمس الجمعة إن بلاده تهدف إلى زيادة استخدام الوقود الحيوي لخفض فاتورة وارداتها النفطية بقيمة 120 مليار روبية (1.74 مليار دولار) بحلول 2022 وتقليص انبعاثات الكربون.
الهند ثالث أكبر مستورد ومستهلك للنفط في العالم وتستورد نحو 80 بالمئة من احتياجاتها النفطية، لكنها تبني تدريجيا قدرات لزيادة إنتاجها من الوقود الحيوي.
وقال مودي إن الهند تخطط لتشييد 12 مصفاة للوقود الحيوي بتكلفة 100 مليار روبية لإنتاج الوقود من مواد مثل مخلفات المحاصيل والنفايات الصلبة للمدن.
وقال خلال مناسبة بنيودلهي ”الوقود الحيوي يمكن أن يساعد في خفض الاعتماد على استيراد النفط الخام. يمكن أن يساهم في بيئة أنظف وتوليد مزيد من الدخل للمزارعين والعاملين في المناطق الريفية“.
وأضاف أن بناء مصافي الوقود الحيوي سيوفر 150 ألف فرصة عمل جديدة، لكنه لم يفصح عن الإطار الزمني لبنائها وتشغيلها.
ينمو استخدام البنزين في الهند بوتيرة سريعة مع اقتناء مزيد من الأسر للسيارات والدراجات النارية بسبب ارتفاع مستويات المعيشة وانخفاض تكلفة الائتمان. وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.