شهيد وعشرات الجرحى بنيران الاحتلال في جمعة “الحرية والحياة” 

دولي

استشهد فلسطيني وأصيب العشرات بنيران الاحتلال على حدود قطاع غزة أمس الجمعة، خلال مسيرات جمعة “الحرية والحياة لغزة”، ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى على حدود قطاع غزة، والتي بدأت منذ شهر مارس الماضي.
وذكرت أنباء واكبت التجمع عن استشهاد فلسطيني وإصابة 31 فلسطينياً أمس الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي على طول الخط الفاصل شرق قطاع غزة، اثنان منهما جروحهما خطيرة أحدهما مسعف.
وأفادت مصادر طبية، بأن عشرة مواطنين أصيبوا بجروح مختلفة أحدهم بحالة خطيرة جرّاء اصابته بالرصاص الحي في الرأس شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.
وبينت تلك المصادر ان بعض المصابين في حالة اخطر ،وأفاد شهود عيان بان قوات الاحتلال خاصة القناصة منها والمتمركزة في مواقعها على طول الخط الفاصل فتحت النار عشوائيا صوب المواطنين الذي يشاركون اسبوعيا في مسيرات العودة عقب صلاة الجمعة من كل اسبوع.
كما اصيب مسعف برصاصة في الصدر اطلقها عليه جنود الاحتلال المتمركزين على الشريط الفاصل شرق رفح جنوب قطاع غزة، ووصفت اصابته بالخطيرة.
وكان 158 شهيدا ارتقوا منذ بدء مسيرات العودة، وأصيب أكثر من 17500 آخرين حسب وزارة الصحة. وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.