تقبل تهاني كبار المسؤولين وشيوخ القبائل والضباط والمواطنين والمقيمين

حمدان بن زايد يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك في مدينة زايد ويستقبل المهنئين

الإمارات الرئيسية

 

أدى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة صباح أمس صلاة عيد الأضحى المبارك بمسجد الفاروق في مدينة زايد بمنطقة الظفرة.
وأدى الصلاة إلى جانب سموه ..الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان ومعالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي رئيس لجنة إدارة المهرجانات و البرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي وسعادة سلطان خلفان الرميثي وكيل ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسعادة أحمد مطر الظاهري مدير مكتب ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وعدد من كبار المسؤولين وأعيان منطقة الظفرة وضباط القوات المسلحة والشرطة وجمع من المصلين من المواطنين والمقيمين.
وأم المصلين وخطب خطبة العيد فضيلة الشيخ محمد عمران الحمادي الذي أشار الى أن عيد الأضحى هو يوم مبارك من أيام الله تعالى تعظم فيه شعائر الله ويلهج الناس فيه بالتكبير والتحميد والتهليل والتمجيد فيه شعيرة الأضحية التي هي نسك عظيم وهي مرتبطة بذكرى تاريخية جليلة.
وأشار فضيلته الى أن عيد الأضحى هو عيد النحر نتقرب إلى الله عز وجل فيه بالأضاحي فهي سنة أبينا إبراهيم الذي قال لابنه إسماعيل عليهما السلام ” يا بني إني أرى في المنام أني أذبحك فانظر ماذا ترى” فقال إسماعيل عليه السلام ” يا أبت افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين”.
ولفت الى أن الله جل جلاله خلد ذكر إبراهيم عليه السلام في القرآن الكريم فهو الصديق النبي وهو أبو الأنبياء وإمام الأتقياء وهو جامع لكل خير وهاد إلى كل بر فلقد كان عليه السلام قدوة لنا في طاعته لربه وإخلاصه في عبادته واستسلامه لأمره وكان عليه السلام متضرعا لخالقه خاشعا بين يديه مسرعا إلى طاعته.
وقال ان إبراهيم عليه السلام كان بارا بوالده يخاطبه بكلمات ملؤها التوقير والمحبة والاحترام والمودة فآتاه الله تعالى ثواب بره في الدنيا والآخرة ووهبه ذرية صالحة وأبناء بررة وكان حريصا على تربيتهم يدعو لهم بدوام الصلة بربهم ويوصيهم بالتمسك بدينهم والاستقامة على طاعة ربهم فمن واجب الآباء أن يربطوا أولادهم بعبادة الله عز وجل ويرسخوا فيهم الأخلاق الحسنة والقيم الفاضلة كما فعل سيدنا إبراهيم عليه السلام وزوجته هاجر التي كانت واثقة بربها طائعة لزوجها وصبرت وحيدة على تربية ولدها وهكذا يجب على الزوجة أن تجتهد في التقرب إلى خالقها وطاعة زوجها والعناية بأسرتها.
ونوه الخطيب الى أهمية أن نتعلم من سيرة إبراهيم عليه السلام حب الوطن والدعاء له بالاستقرار والرخاء والخير والنماء فإن الأنبياء ينشرون الخير في الأوطان ويدعون للناس بالاطمئنان فبالدعاء والعمل الجاد تبنى الأوطان وبالتعايش والتسامح الذي يجمع بين الناس على مبدأ الإنسانية يرتقي الإنسان.
ودعا الخطيب الله العلي القدير ان يحفظ دولة الإمارات وصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وأن يديم عليه موفور الصحة والعافية ويحفظ صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
كما توجه إلى الله تعالى بأن يرحم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه وان يديم على دولة الإمارات نعمة الأمن والأمان وان يرحم شهداء الوطن وقوات التحالف الأبرار وان يجزي خير الجزاء أمهات الشهداء وآباءهم وزوجاتهم وأهليهم جميعا كما دعا لأبطالنا البواسل المرابطين في اليمن نصرة للمظلوم وإحقاقا للحق.
بعد ذلك استقبل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان في مجلس مدينة زايد جموع المهنئين الذين قدموا لسموه التهاني والتبريكات بهذه المناسبة المباركة.
فقد تقبل سموه التهاني من كبار المسؤولين وشيوخ القبائل وضباط القوات المسلحة والشرطة والمواطنين والمقيمين الذين توافدوا على مجلس مدينة زايد للإعراب عن خالص مشاعرهم وتهانيهم بهذه المناسبة المباركة ..داعين لسموه بموفور الصحة والعافية ولشعب الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” بمزيد من التقدم والرقي والازدهار وأن يعيد الله هذه المناسبة وغيرها من المناسبات الإسلامية على حكومة وشعب دولة الإمارات باليمن والخير والبركات.
وكان فريق الوحدات المساندة التابعة للقوات المسلحة قد أطلق ثلاث طلقات مدفعية في أرجاء مجلس مدينة زايد ابتهاجا بمناسبة عيد الأضحى المبارك.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.