وفد “إسرائيلي” في موسكو حول إسقاط الطائرة الروسية في سوريا

الرئيسية دولي

 

وصل وفد إٍسرائيلي إلى موسكو أمس الخميس لتسليم السلطات الروسية نتائج تحقيق إسرائيل في ملابسات إسقاط الدفاعات الجوية السورية عن طريق الخطأ طائرة حربية روسية أثناء تصديها لغارة جوية إسرائيلية، كما أعلن الجيش الإسرائيلي.
وقال الجيش في بيان إن الوفد الذي سيتوجه إلى موسكو برئاسة قائد سلاح الجو الجنرال أميكام نوركين سيقدم “تقرير الحالة لتلك الليلة بما يتعلّق بكل جوانبها”.
وأضاف “بالإضافة إلى ذلك، سيستعرضون المحاولات الإيرانية المتواصلة لنقل أسلحة استراتيجية إلى “حزب الله” الإرهابي، وإرساء وجود عسكري إيراني في سوريا”.
وبحسب البيان فإن الوفد سيضم خصوصاً ضباطاً في الاستخبارات.
وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت طائرة روسية من طراز “إيل-20” كانت تحلّق فوق البحر الأبيض المتوسط على بعد 35 كيلومتراً من الساحل السوري في طريق عودتها إلى قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية.
وتزامن اختفاء الطائرة، وفق موسكو، مع إغارة 4 مقاتلات إسرائيلية من طراز أف-16 على بنى تحتية سورية في محافظة اللاذقية.
ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن وزارة الدفاع أن “الطيارين الإسرائيليين جعلوا الطائرة الروسية غطاءً لهم، ووضعوها بالتالي في مرمى نيران الدفاع الجوي السوري”.
وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو يوم الثلاثاء، إن “المسؤولية الكاملة في إسقاط الطائرة الروسية وموت طاقمها، تقع على الجانب الإسرائيلي”.
وأقرت إسرائيل الشهر الحالي بشن 200 غارة في سوريا في الأشهر الـ18 الأخيرة ضد أهداف غالبيتها إيرانية، في تأكيد نادر لعمليات عسكرية من هذا النوع، كما قصفت مراراً منذ بداية النزاع في سوريا عام 2011، أهدافاً لجيش النظام السوري، وأخرى لإيران و”حزب الله” الإرهابي. ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.