بهدف تعزيز ثقافة القراءة

المجلس التنفيذي لدبي يرعى جائزة أمناء المكتبات المدرسية لعام 2019

الإمارات

 

دبي: الوطن

إيماناً بالدور المحوري الهام الذي يقوم به أمناء المكتبات المدرسية في تحفيز الطلاب وتشجيعهم على قراءة الكتب بهدف المتعة والفائدة، تم فتح باب الترشيح للدورة الثالثة لجائزة أمناء المكتبات المدرسية؛ التي أطلقتها مؤسسة الإمارات للآداب، بالتعاون مع المجلس التنفيذي لإمارة دبي خلال عام القراءة، لإبراز مكانة أمناء المكتبات في المدارس الذين تمكنوا من إحداث فرق في التعليم في مدارسهم، ومشاركة شغفهم بالكتب وإلهام الجيل القادم من القرّاء.
ونجحت الجائزة في عامي 2017 و2018 بتقدير جهود أمناء المكتبات وتسليط الضوء على أبرز إنجازاتهم في رفد العملية التعليمية وإثرائها بثقافة القراءة، وتأتي الدورة القادمة بتوسيع نطاق الجائزة ودعوة جميع المدارس الحكومية والخاصة في دولة الإمارات العربية المتحدة، للمشاركة والترشح.
وسيحصل جميع المرشحين من أمناء المكتبات على فرصة التسجيل في دورة تطوير مهني من جمعية المكتبات الأمريكية وذلك لمدة يوم واحد أثناء انعقاد معرض الشارقة الدولي للكتاب في نوفمبر 2019، فيما يحظى المرشحون للجائزة قبل تاريخ 15 نوفمبر بفرصة الدخول في السحب المخصص لأول المرشحين، الذين سيفوزون بثلاثة “أزواج” من التذاكر لجلسات البرنامج الرئيس في مهرجان طيران الإمارات للآداب 2019.
وسيتم تكريم الفائزين بالجائزة في حفل ضمن فعاليات مهرجان طيران الإمارات للآداب، أبرز فعاليات مؤسسة الإمارات للآداب، في الفترة (1 – 9 مارس 2019).
في هذا الصدد، صرحت شموس بن فارس، – منسق فعاليات القراءة على مستوى إمارة دبي: “تسعدنا مشاركتنا ورعايتنا لجائزة أمناء مكتبات المدارس للعام الثالث على التوالي، وذلك لإيماننا بأهمية ترسيخ ثقافة القراءة في المجتمع ككل، فهذه قيمة أساسية نريد للأجيال أن ترتقي بها لركائزها التي تعمل على صقل شخصية الطفل وزيادة المعرفة مما يسهم في الارتقاء بفكره لينير به مستقبل الوطن”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.