خلال 4 أيام مفتوحة للتوظيف نظمتها "التوطين" في العين ودبي

713 مواطناً يترشحون للتعيين لدى 117 شركة و114 آخرون يوقعون عروضاً للعمل

الإمارات

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتوطين عن ترشح 713 مواطناً ومواطنة للتعيين لدى 117 شركة تعمل في القطاعات المالية والمصرفية والتجزئة والسياحة فضلا عن توقيع 144 آخرين عروضاً للعمل لدى الشركات المعنية وذلك خلال 4 أيام مفتوحة للتوظيف نظمتها الوزارة في العين ودبي بالتعاون مع شركائها في الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية المنظمة لعمل هذه القطاعات وذلك في اطار المرحلة الثانية من مبادرة تسريع التوطين النوعي.
وأوضح سيف أحمد السويدي وكيل الوزارة لشؤون الموارد البشرية” ان “غرفة العمليات” التي شكلتها الوزارة ضمن منهجية إدارة الايام المفتوحة للتوظيف تنسق حاليا مع الشركات المعنية للوقوف على إجراءتها التي ستتخذها للمفاضلة بين المواطنين والمواطنات الذين تم ادراجهم في قائمة المرشحين للتعيين بما يتوافق مع سياسات ادارات الموارد البشرية لدى هذه الشركات الى جانب متابعة اجراءات توقيع عقود المواطنين والمواطنات الذين حصلوا على عروض العمل.
وأشاد بالمشاركة الفاعلة لتلك الشركات وتجاوبها مع مبادرة تسريع التوطين النوعي في القطاعات الاقتصادية المستهدفة، مشيرا الى ان الايام الاربعة المفتوحة للتوظيف التي نظم احدها في العين والثلاثة الاخرى في دبي شهدت اقبالا لافتا من المواطنين والمواطنات الذين بلغ عددهم الفاً و587 باحثاً عن العمل الأمر الذي يؤكد سعيهم الجاد نحو الحصول على الفرص الوظيفية.
واوضح السويدي أن الشركات طرحت خلال الايام الاربعة المفتوحة للتوظيف 995 فرصة وظيفية في القطاعات المالية والتأمين والتجزئة والسياحة حيث تم إجراء 3 آلاف و720 مقابلة وظيفية مع المواطنين والمواطنات الحضور والذين اجريت لغالبيتهم أكثر من مقابلة وذلك بهدف تعزيز فرصهم الوظيفية من خلال اتاحة المجال امامهم للتعرف على طبيعة جميع هذه الفرص وكذلك اتاحة المجال للشركات المشاركة للتعرف أكثر على قدرات الباحثين عن العمل المشاركين.
واشار وكيل وزارة الموارد البشرية والتوطين لشؤون الموارد البشرية الى ان 610 مواطنين ومواطنات من اجمالي الحضور لم يتمكنوا من اجتياز المقابلات الوظيفية التي اجريت لهم خلال الايام الاربعة المفتوحة للتوظيف حيث تنسق “غرفة العمليات” حاليا مع الشركات المعنية لمعرفة اسباب عدم اجتيازهم للمقابلات وذلك تمهيدا للتواصل مع المواطنين والمواطنات المشار اليهم لدعوتهم للمشاركة في “برنامج تمكين” الذي يستهدف تدريب وتأهيل المواطنين الذين لم يتمكنوا من اجتياز المقابلات الوظيفية والعمل على تهيئتهم بما يمكنهم من اجتياز المقابلات مستقبلا وبالتالي تعزيز فرص حصولهم على الوظيفة.
وأكد فاعلية وأهمية الايام المفتوحة في تعزيز فرص توظيف المواطنين وتسريع التوطين والتوظيف المباشر لا سيما ان مخرجات الايام الاربعة المفتوحة للتوظيف في العين ودبي تشير الى ان نحو 59 في المائة من المواطنين والمواطنات الذين اجريت لهم المقابلات الوظيفية حققوا الفائدة من هذه المشاركة سواء من حيث تلقي عروض العمل او الترشح للتعيين بينما استفاد الاخرون الذين لم يتمكنوا من اجتياز تلك المقابلات من حيث اطلاعهم على الفرص الوظيفية المطروحة وتشكل لديهم الوعي والمعرفة بالمتطلبات التي تساعدهم على تخطي المقابلات الوظيفية اللاحقة خصوصاً أنه ستتم اعادة تأهليهم وتدريبهم من خلال “برنامج تمكين” المشار إليه.
ومن المقرر أن تنظم الوزارة مع شركائها في الاول والثاني من شهر اكتوبر المقبل يومين مفتوحين للتوظيف في ام القيوين وذلك في اطار مواصلة تطبيق مبادرة التوطين النوعي التي تستهدف توفير 3500 فرصة عمل للمواطنين والمواطنات بواقع ألف فرصة وظيفية في القطاع المالي والمصرفي و500 فرصة أخرى في قطاع التأمين اضافة الى 2000 فرصة عمل في كل من قطاعي التجزئة والسياحة وذلك خلال 100 يوم.
يذكر أن وزارة الموارد البشرية والتوطين تدير أيام التوظيف المفتوحة من خلال أربع مراحل تشمل تسجيل الباحثين عن العمل فور وصولهم الى مكان اليوم المفتوح من خلال نظام ذكي يتيح لكل باحث عن العمل اختيار ثلاث فرص وظيفية من الشواغر المطروحة ومن ثم مرحلة الارشاد المهني التي تستهدف توعية الباحث عن العمل بأهمية القطاع المستهدف والوظائف المطروحة والتأكد من جاهزيته للمقابلة الوظيفية وتليها مرحلة تهيئة الباحث عن العمل لإجراء المقابلة الوظيفية وهي المرحلة الأخيرة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.