حافلة بادر لشرطة أبوظبي تثقف طلبة مدرسة المقام بأضرار المخدرات

الإمارات

 

أبوظبي-الوطن:

نفذت حافلة “بادر” لشرطة أبوظبي، محاضرة توعية بمخاطر المخدرات، استهدفت طلبة مدرسة المقام في العين ضمن حملة “حياتي أغلى” الهادفة إلى تعزيز التوعية بالأضرار الناجمة عن هذه الآفة، التي تشكّل خطراً مباشراً على الأسر والأفراد، وتستنزف الاقتصاد الوطني، وتدمر صحة المجتمع.
وأكد العقيد طاهر غريب الظاهري، مدير مديرية مكافحة المخدرات في قطاع الأمن الجنائي، حرص شرطة أبوظبي على استهداف أكبر شريحة مجتمعية للتصدّي لأضرار المخدرات، مشيراً إلى أن الطلبة هم أجيال المستقبل وعماد الوطن في مواجهة المخاطر المحدقة لهذه الآفة، ويتوجب تأهيلهم ليكونوا عوناً لأنفسهم ولمحيطهم وللشرطة في الوقاية من مخاطرها، لافتاً إلى أهمية دورهم القادر على إحداث التغيير الإيجابي في المجتمع.
وذكر أن تنظيم مثل هذه المحاضرات، يستهدف الحفاظ على الأمن المجتمعي الشامل، موضحاً أن حافة “بادر” المتنقلة هي إحدى مبادرات التوعية، وتمثل قدرة شرطة أبوظبي على مواكبة المستجدات، وتحقيق أهداف المنظومة الشرطية، وارتقائها وفق نهج حضاري يكرّس السعي للمحافظة على الشباب درع الوطن وحصنه المنيع.
وتفاعل الطلبة مع المحاضرة، التي تطرّقت إلى الجوانب “النفسية والتربوية والدينية والتخصصية” في أساليب مكافحة المخدرات، والإرشادات والتحذيرات من التعامل مع مروّجيها، وكيفية التعرّف إلى المتعاطين، والوسائل الوقائية لعلاج المدمنين، والأمراض الناتجة عن هذه الآفة، وشملت الأسئلة الطرق المبتكرة في المكافحة، وسبل التعاون مع “المديرية”، ونشاطاتها في التوعية، للتصدّي لهذه الآفة التي تفتك بالمجتمع.
وشارك في التوعية: الرائد سالم العفاري، رئيس قسم التوعية والمتابعة اللاحقة في إدارة مكافحة المخدرات في العين، والرائد غالب الكعبي، مدير فرع تنسيق البرامج في إدارة التوعية والمتابعة اللاحقة، والملازم طارق النعيمي، والمساعد أول أحمد الكتبي، من إدارة مكافحة المخدرات بالعين التابعة لمديرية مكافحة المخدرات بشرطة أبوظبي.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.