“الصحة” تنظم فعاليات توعوية بالتزامن مع اليوم العالمي لالتهاب المفاصل

الإمارات

 

تنظم وزارة الصحة ووقاية المجتمع فعاليات توعوية وفحوصات مجانية بالتزامن مع اليوم العالمي لإلتهاب المفاصل الذي يحتفل به في 19 من أكتوبر من كل عام والمقام تحت شعار “نصلكم .. نطوي المسافات لنرعاكم” بهدف زيادة وعي أفراد المجتمع بأعراض التهاب المفاصل أسبابه وطرق الوقاية، وذلك في مركز “دبي فستيفال سيتي”.
ويعتبر مرض التهاب المفاصل الروماتويدي أحد أمراض المناعة الذاتية التي يمكن أن تسبب آلاما وتلفا للمفاصل التي تؤثر على نوعية حياة المريض ويقدر معدل انتشار هذا المرض مابين 1 إلى 3% في جميع أنحاء العالم.. فيما أفادت التقارير الطبية أن الكشف المبكر عن مرض التهاب المفاصل الروماتويدي يؤدي لتحسن فرص العلاج بنسبة 53% .
وأكد الدكتور يوسف محمد السركال الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات على أهمية هذه الفعالية لزيادة الوعي بين أفراد المجتمع بأعراض التهاب المفاصل الروماتويدي وتسهيل الوصول إلى العلاج بما يتماشى مع توصيات منظمة الصحة العالمية ومتابعة المريض وفقا للخطة العلاجية من قبل الطاقم الطبي ما يسهم في تقليل المضاعفات الناتجة عن هذه الأمراض منوها إلى أن هناك 5 عيادات متخصصة لعلاج هذا المرض في مستشفيات البراحة بدبي والقاسمي بالشارقة وأم القيوين والفجيرة وعبيدالله برأس الخيمة .
ولفت إلى مبادرة “نصلكم” التي أطلقتها الوزارة وتعتبر الأولى على مستوى الشرق الأوسط لتطوير خدمات أمراض الروماتيزم والتهاب المفاصل بإستخدام نظام التطبيب عن بعد بين المستشفيات التخصصية والمجتمعية ضمن الخطة الشاملة والتي وضعتها الوزارة لدمج الذكاء الاصطناعي بنسبة 100% في الخدمات الطبية تنفيذاً لاستراتيجية الإمارات للذكاء الإصطناعي وتحليل البيانات بمعدل 100% بحلول عام 2021 بما ينسجم ومئوية الإمارات 2071.
وذكر السركال أن المبادرة تهدف إلى تطوير أداء مراكز الروماتيزم المتخصصة بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين من خلال إطلاق عيادات متنقلة مزودة بجهاز موجات فوق صوتية وأجهزة مخبرية حديثة لفحص الدم ومعاملات الالتهاب لتعزيز التشخيص المبكر لأمراض الروماتيزم .
من جانبها أوضحت الدكتورة كلثوم البلوشي مديرة إدارة المستشفيات في الوزارة أن الفعالية تهدف إلى نشر التوعية بين أفراد المجتمع بأمراض التهاب المفاصل وإطلاع الجمهور على عيادات وإجراءات التشخيص والكشف المبكر عن طريق العيادات المتنقلة في المراكز الصحية ومرحلة المتابعة عن طريق التطبيب عن بعد بين المستشفيات المركزية والمستشفيات العامة .وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.