مقاتلات التحالف تدمر تعزيزات الحوثي في رازح وشدا

قوات الشرعية تتمركز قرب معقل زعيم الفتنة في صعدة

الرئيسية دولي

 

تمركزت القوات الشرعية في مواقع قريبة من منزل زعيم التمرد في محافظة صعدة.
وبحسب تقارير محلية فإن الجيش الوطني حقق بإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية تقدما كبيرا في مديريتي كتاف وحيدان بمحافظة صعدة، وتمكن قواته من التمركز في مواقع قريبة من منزل زعيم الانقلاب عبدالملك الحوثي.
وأكد المصدر، أن ميليشيا الحوثي حاولت تنفيذ هجوم مباغت على موقع الجيش، إلا أنه تصدى للهجوم وأحبطه وقتل عشرات المسلحين ونجح في التقدم نحو عدد من القرى القريبة من مركز المديرية وتمكن من السيطرة عليها.
وأعلن قائد اللواء الثالث عروبة عبدالكريم السدعي، أن قواته تقدمت بشكل كبير في عمق مواقع الميليشيات الانقلابية في جبال مران وتحديدا عقبة مران والصافية والرماديات وطيبان بعد معارك عنيفة تكبدت خلالها
الميليشيات خسائر فادحة، وقتل عدد من مقاتليها وقياداتها الميدانية.
ونفذ الجيش اليمني بدعم من التحالف عمليات هجومية ونوعية عبر ثلاثة محاور على مواقع الحوثيين في مديرية
باقم بصعدة، وأكدت المصادر أن قوات الشرعية تقترب من السيطرة على باقم.
هاجمت قوات المقاومة المشتركة مواقع للمليشيا الحوثية جنوب محافظة الحديدة غربي اليمن.
وقالت مصادر ميدانية إن القوات المشتركة شنت هجوما مباغتا على مواقع للمليشيا غرب مديرية حيس جنوبي المحافظة.
وأكدت المصادر سقوط قتلى وجرحى من المليشيا خلال المواجهات التي اندلعت إثر الهجوم.
وكانت قوات المقاومة قد تمكنت من صد هجوم حوثي على مواقعها جنوب الكيلو16 شرقي المحافظة.
فيما جددت مقاتلات التحالف العربي، أمس قصفها مواقع للمتمردين الحوثيين في محافظة صعدة شمالي اليمن، بحسب ما أفاد سكان محليون.
وذكر السكان أن مواقع للمليشيا في منطقة القد بمديرية رازح الحدودية مع المملكة العربية السعودية تعرضت لقصف جوي عنيف.
ولم تتوفر على الفور معلومات حول الخسائر التي أسفر عنها القصف.
وقصفت مقاتلات التحالف العربي، أيضا أهدافا للمتمردين الحوثيين في محافظة صعدة شمالي اليمن.
وقال مصادر محلي إن المقاتلات الحربية هاجمت أهدافا عسكرية للمليشيا في مديرية شدا الحدودية مع المملكة العربية السعودية.
وأشارت المصادر إلى أن القصف تزامن مع تحليق مكثف في أجواء المديرية.
كما شنت مقاتلات التحالف العربي، سلسلة غارات على مواقع للمتمردين الحوثيين في محافظة الحديدة غربي اليمن.
وقالت مصادر محلية إن مواقع للمليشيا جنوب كيلو16 في منطقة الحالي شرقي المحافظة تعرضت لقصف جوي عنيف.
وأضافت المصادر أن القصف تزامن مع مواجهات عنيفة بين قوات المقاومة المشتركة ومليشيا الحوثي.
وأضافت أن المليشيا فشلت في إحراز تقدم في الكيلو 16 بعد هجوم عنيف ومباغت.
وفي سياق متصل تمكنت قوات المقاومة المشتركة من صد هجوم حوثي كبير على مواقعها في محافظة الحديدة غربي اليمن.
وقالت مصادر ميدانية إن المليشيا حاولت التقدم إلى مواقع المقاومة جنوب كيلو16 بمديرية الحالي شرقي المحافظة، تحت غطاء مدفعي كثيف.
وأكدت المصادر أن القوات المشتركة، وبإسناد جوي كثيف من مقاتلات التحالف العربي تمكنت من صد الهجوم وكبدت المليشيا خسائر كبيرة في الأرواح.
وأضافت أن جثث قتلى المليشيا مازالت مرمية في مناطق المواجهات.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.