إبرام شراكة استراتيجية مع أبرز رواد تقنية أنظمة المعلومات ضمن أسبوع "جايتكس"

“إكسيدرز تتخطى مزايا “تقاسم الاقتصاد ” إلى أبعادٍ تتجاوز “أوبر” و”إير بي أن بي”

الإقتصادية

 

دبي – الوطن
من خلال جلبها نماذج من أعمال ” تقاسم الاقتصاد ” الذي ابتكرته بعض الشركات الأكثر نجاحاً في عالمياً، مثل أوبر و”إير بي أن بي” إلى قطاع خدمات تقنية المعلومات في المنطقة، تفتح “إكسيدرز” مساراتٍ جديدة للربط بين شركاتٍ متعددة الاختصاصات، بهدف توفير خدمات حلولٍ تقنية شاملة، وتغيير استراتيجية المزودين إلى مفهوم النظام الإيكولوجي “شريك إلى شريك” ، بدل المفهوم القائم على “التنافس من أجل الإنجاز”.
تم تأسيس شركة “إكسيدرز” في عام 2016 ، وهي أتمّت سنة ونصف السنة من حضورها في منطقة الخليج، وتعمل على الربط بين قنوات الشراكة، ومزودي الخدمات، والبائعين، ومركز الموارد، وضمهم في منصة مشتركة، بهدف تبادل الخبرات، والتعاون، والتعزيز المتبادل للقدرات، في سبيل ابتكار قيمةٍ إضافية لذواتهم ولمستخدمي خدماتهم.

أتاحت “إكسيدرز” لشركاء نظامها الإيكولوجي التركيز فقط على ما ينجزونه بصورةٍ أفضل، سواء أكان ذلك عرض أصول شركتهم، أو منتجاً أو خدمة أو علاقات مع العملاء، من دون الحاجة إلى تبديد وقتهم أو أموالهم في بناء قدرات معززة لا تمت إلى جوهر أعمالهم بصلة. لماذا؟ لأن هدف كل شركاء “إكسيدرز” هو إضفاء الفرح والتميّز على عالم الأعمال.

وانطلاقاً من كون دولة الإمارات العربية المتحدة أحد البلدان الرائدة في قطاع التقنية، ليس على صعيد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ودول منطقة الخليج فقط، فهي بلا شك من الدول الأكثر تطوراً على المستوى العالمي، فإن النموذج الذي اعتمدته “إكسيدرز” يقوم على “الإنجاز بدل التنافس″، لتمكين الشركات من الاستمتاع بسيناريو الفوز المؤكد في جميع الأوقات، من خلال الاستفادة من أسس الاقتصاد التشاركي. هذه الميزات جذبت أكثر من 50 شركة في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها إلى نظام “بي تو بي” الإيكولوجي الخاص بـ “إكسيدرز″، فيما تواصل الشركة توسيع شبكة حضورها، من خلال توقيعها ?? إتفاقية مع شركاء جدد من مزودي حلول تقنية المعلومات المعلومات التقنية ، ضمن فعاليات أسبوع “جايتكس” للتقنية في دبي.

واتسعت لائحة شركاء “إكسيدرز” لتشمل الشركات التالية:
• زياني لأنظمة المعلوماتية، وهي مزود مركزي لخدمات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، أنشئت في البحرين منذ أكثر من 30 عاماً.
• شركة نفيسة، ومقرها جدة، والتي توفر خبراتها في تصميم حلول تكنولوجيا المعلومات المتخصصة لقاعدة عملاء يزيد عددهم عن 2،000 عميل، وتُعتبر من الشركات الرائدة.
• المؤيد للكمبيوترات، وهي مزود حلول تقنيات واتصالات، مقرّها العام في البحرين، ومن شركائها الحاليين شركات كبرى، مثل “إي أم سي”، “سيسكو”، “ماك آفي”، “أمازون”، “موتورولا” وغيرها.

وتعليقاً على الموضوع قال السيد احمد الشياطي، المؤسس والمدير العام لـ “إكسيدرز″، عقب على مقولة : “يقول جبران خليل جبران: العمل هو تجسيدٌ للحب. وأنا من المؤمنين كثيراً بهذا القول، ولهذا السبب أسعى دوماً إلى نشر الفرح والتميّز في مجتمعنا العملي . ومع ذلك، باتت الأمور في السنوات الأخيرة أكثر صعوبةً بين الشركاء والعملاء والبائعين. ولكن كنا دوماً مستعدين لننشر الطاقة لمحاربة كل ما من شأنه أن يفصل بين السعادة والعمل. في “إكسيدرز″ نعمل تحت سقف هدفٍ واحد، ونعمل كشركاء حقيقيين”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.