طلب غير مسبوق على ملك الهواتف النقالة هواوي Mate 20 Series

الرئيسية منوعات

أعلنت مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين أنها باعت جميع الكميات المخصصة لدولة الإمارات العربية المتحدة من سلسلة هواتفها Mate 20 Huawei حتى قبل أن تصل تلك الهواتف إلى متاجر التجزئة في البلاد بسبب الطلب غير المسبوق على هذه السلسلة المرتقبة. وكشفت هواوي أيضًا أن المرحلة الأولى من مبيعات الحجز المسبق لملك الهواتف النقالة –وهو اللقب الذي أطلق على هذا الهاتف الذكي- انتهت بتلقيها طلبات من المستهلكين عليه تزيد بعشرة أضعاف عن طلب المستهلكين على سلسلة Mate 10 Huawei التي أطلقتها الشركة العام الماضي. وستبدأ الشركة بتسليم الدفعة الأولى من هواتف HUAWEI Mate 20 التي حجزها العملاء مسبقًا ابتداءً من 8 نوفمبر، بعد أن أطلقته الشهر الماضي في المنطقة في احتفالية متألقة أقيمت في «حديقة البرج» مع عرض ضوئي مذهل عن سلسلة الهواتف الجديدة قدمته هواوي على واجهة أبرز معالم المدينة: برج خليفة.
وقال جين جياو رئيس مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا معلقًا على هذا الإعلان «يشهد الطلب الاستثنائي الذي تلقيناه على سلسلة Huawei Mate 20 في الإمارات على نجاح استراتيجيتنا العالمية المتمحورة حول تلبية احتياجات المستهلكين من خلال توفير خيارات أوسع بالإضافة إلى تقديم تجربة استخدام أشمل للمستهلكين في المنطقة. ومن المعروف أن المستهلكين في الإمارات يسعون نحو المنتجات المبتكرة التي تقدم منافع عالية في حياة كل منهم. وتركز مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين على منحهم أفضل التقنيات والأجهزة المبتكرة والمنتجات عالية الجودة ليستطيع كل منهم الاتصال بأرقى السبل. ونحن فخورون اليوم بقدرتنا على تقديم تقنيات الذكاء الاصطناعي على جهاز يمثل مستقبل الهواتف الذكية ويحولها إلى أدوات ذكية فعلًا تفهم حاجات المستخدمين فتلبيها.»
من أهم المزايا المبتكرة في هذا الجهاز نظام مصفوفة الكاميرا بدقة 40 ميجابكسل المؤلف من ثلاث كاميرات من لايكا مع عدسات عريضة الزاوية جدًا، بالإضافة إلى تضمنه بطارية ذات سعة كبيرة تزوده بالطاقة لمدة طويلة، وميزة الشحن العكسي الثورية، والتي تجعل سلسلة Huawei Mate 20 المعيار الذي تُقاس به جميع الهواتف الذكية في العام 2018.
وأضاف جياو «تمكًن سلسلة Huawei Mate 20 المستخدمين من الانغماس في عالم اليوم الرقمي المتغير باستمرار، فنظامه المتطور مصمم ليقدم لهم مزايا متقدمة وفريدة من جميع الجوانب مع ابتكارات مستقبلية غير مسبوقة في عالم الهواتف الذكية.»
……………..

 

 

أدلة جديدة تلمح لقدوم الجيل الثاني من سماعات AirPods في المستقبل القريب
وردتنا في الفترة الماضية شائعات لمحت إلى أن شركة آبل تستعد إطلاق إصدار جديد من سماعات AirPods اللاسلكية، ولكن هذا ما لم يحدث، سواء في المؤتمر الصحفي الذي كشفت فيه شركة آبل عن هواتف iPhone XS الجديدة، أو في المؤتمر الصحفي الذي تم فيه الإعلان عن لوحيات iPad Pro 2018 الجديدة، وعدد من المنتجات الأخرى.
ومع ذلك، يبدو أن شركة آبل لا تزال تخطط لإطلاق نسخة أحدث من سماعات AirPods، على الأقل وفقا لموقع MySmartPrice الذي إكتشف سماعات AirPods جديدة بأسماء رمزية جديدة في قاعدة بيانات هيئة Bluetouth SIG، مما يوحي بأن شركة آبل تعمل بالفعل على نسخة جديدة من سماعات AirPods. ومن غير الواضح متى سيتم إطلاق هذه النسخة الجديدة، وما إذا كانت شركة آبل ستخصص حدثًا للإعلان عن هذه السماعات الجديدة أو ما إذا كانت ستقوم ببساطة بإطلاقها على متجرها الرسمي على شبكة الإنترنت.
ولا يزال من غير الواضح أيضًا ما هي التغييرات التي ستأتي بها النسخة الجديدة من سماعات AirPods. لقد سمعنا شائعات عن إحتمال قدوم السماعات الجديدة مع ميزة إلغاء الضوضاء، على الرغم من أن البعض يقول بأن هذه الميزة لن تصل حتى يتم إطلاق الجيل الثالث من هذه السماعات. ولقد سمعنا أيضًا بأن سماعات AirPods القادمة ستكون أكثر مقاومة للمياه مما يجعلها مثالية للإستخدام أكثر أثناء إجراء التمارين الرياضية.
وعلاوة على ذلك، فمن المحتمل أيضًا أن تأتي سماعات AirPods الجديدة مع علبة واقية جديدة تدعم تقنية الشحن اللاسلكي. ومع ذلك، لا يزال يتعين علينا الإنتظار حتى تقوم شركة آبل بالكشف عن هذه السماعات الجديدة لنتأكد من كل شيء.
……………

 

حدث الكشف عن الهاتف Nokia 9 سيعقد قبل إنعقاد المؤتمر العالمي للجوال MWC 2019
إقترحت التسريبات الأخيرة أن لدى شركة HMD Global Oy هاتف Nokia جديد يحمل إسم Nokia 9 تستعد لإطلاقه في المستقبل القريب. هذا الهاتف سيكون فريدًا من نوعه لأنه سيكون أول هاتف ذكي مزود بخمس كاميرات في الخلف. وقيل في البداية بأنه سيتم إطلاق الهاتف Nokia 9 في المؤتمر العالمي للجوال MWC 2019 المقرر عقده بمدينة برشلونة الإسبانية، ولكن هناك إشاعة جديدة تقول بأنه تم تغيير موعد الإطلاق.
يعقد المؤتمر العالمي للجوال MWC 2019 في الأسبوع الأخير من شهر فبراير من العام المقبل. وتشير الشائعات إلى أن شركة HMD Global Oy تعتزم إطلاق الهاتف Nokia 9 قبل بحلول موعد إنعقاد هذا المؤتمر.
لذلك، لا يزال من المقرر إطلاق الهاتف Nokia 9 في العام المقبل، ولكن ربما يتم كشف النقاب عن الجهاز قبل أسبوعين من إنطلاق فعاليات المؤتمر العالمي للجوال MWC 2019 في شهر فبراير. هذا لن يحدث فرقًا لأن عشاق هواتف Nokia يريدون من شركة HMD Global Oy إطلاق الهاتف قبل نهاية هذا العام.
لم تؤكد شركة HMD Global Oy أي شيء عن هذا الهاتف حتى الآن. ما جمعناه من التسريبات هو أن Nokia 9 سيكون هاتف راقي وسيضم خمس كاميرات في الخلف. ومع ذلك، لا يزال من غير المعروف ما هي الأشياء التي ستجلبها هذه الكاميرا الفريدة من نوعها إلينا.
……………

 

 

تقنية Face ID ستصبح أفضل في هواتف iPhone القادمة في العام المقبل
على الرغم من عدم وجود أي خطأ في خاصية Face ID، فنحن نفترض بأن هناك دائمًا مجالا للتحسن، مثل القدرة على قراءة ملامح الوجه بشكل أسرع، وربما تحسين هذه التقنية في البيئات المنخفضة الإضاءة. والخبر السار هو أنه يبدو أن هواتف iPhone القادمة في العام المقبل ستحصل على نسخة محسنة من خاصية Face ID.
هذا وفقا للمحلل الصيني البارز Ming-Chi Kuo والذي أوضح بأنه في العام 2019، من المتوقع أن تقوم شركة آبل بالكشف عن نسخة محسنة من خاصية Face ID. وتتضمن بعض التغييرات التي ستحصل عليها هذه الخاصية تقليل تأثير الضوء غير المرئي من البيئة المحيطة، وذلك بفضل إستخدام الضوء المتدفق والذي من شأنه أن يساعد في جعل مهمة التعرف على الوجه أفضل وأكثر دقة.
النسخة الجديدة من خاصية Face ID ستصل إلى جميع طرازات iPhone التي ستصل في العام المقبل. ومن غير الواضح ما إذا كانت هذه هي الترقية الوحيدة التي ستحصل عليها خاصية Face ID في الطرازات القادمة من هواتف iPhone في العام 2019، ولكن من المفترض أن يؤدي إستخدام الضوء المتدفق إلى إصلاح بعض المشاكل التي ذكرناها أعلاه، مثل الكشف عن وجه المستخدم على نحو أفضل في الظلام.
يرجى التعامل مع محتوى هذا التقرير بأقل قدر من الحماسة، ولكن من المعروف أن إدعاءات Ming-Chi Kuo دائمًا ما تكون صحيحة عندما يتعلق الأمر بمنتجات آبل، لذا فمن المنطقي أن تكون هذه الإدعاءات الأخيرة صحيحة.
…………….

 

 

كوالكوم ستزود هواتف سامسونج المتوسطة بمستشعرات البصمة المدمجة في الشاشة في العام 2019
ظهر اليوم تقرير جديد من كوريا الجنوبية يسلط الضوء على الشركات المصنعة لمستشعرات بصمات الأصابع التي ستهيمن على السوق في العام المقبل. تعد كوالكوم و Goodix المملوكة من قبل شركة MediaTek هما الشركتان اللتان ستعملان مع كبرى الشركات المصنعة للهواتف الذكية في العام 2019.
ووفقا لمصادر مطلعة على المسألة، فقد فازت شركة كوالكوم بالفعل بصفقة مهمة مع شركة سامسونج حيث ستقوم بتزويد هذه الأخيرة بمستشعرات بصمات الأصابع التي تستند على تكنولوجيا الأمواج فوق الصوتية والتي ستقوم بإستخدامها في هواتفها الذكية الراقية القادمة، بما في ذلك Galaxy S10. وقررت شركة سامسونج الإعتماد على مستشعرات بصمات الأصابع المطورة من قبل شركة كوالكوم في هواتفها الذكية الراقية القادمة بعدما قررت الشركة التخلص من قارئ قزحية العين.
مستشعرات بصمات الأصابع المدمجة تحت الشاشات هي الأكثر إستخدامًا في الوقت الراهن بسبب تزايد عدد الشركات التي قررت إستخدام هذه التكنولوجيا في هواتفها الذكية. وكانت شركة Vivo أول من قررت إستخدام هذا المستشعر المصنع بإستخدام شركة Synaptics في الهاتف Vivo X20 Plus UD الذي تم إطلاقه في شهر فبراير الماضي. ومنذ ذلك الحين، بدأت المزيد من الشركات بتبني هذه التكنولوجيا في هواتفها الذكية الحديثة، بما في ذلك Huawei التي قامت بتضمينها في الهاتف Huawei Mate 20 Pro، وشركة Oppo في الهاتف Oppo RX17 Pro، فضلا عن شركة OnePlus في الهاتف OnePlus 6T.
ستقوم شركة كوالكوم بدمج مركز تطوير الذكاء الإصطناعي للأجهزة المحمولة في تايوان ومختبر إستشعار بصمات الأصابع بالموجات فوق الصوتية في كاليفورنيا، والتعاون مع الشركات المصنعة للوحات TFT في تايوان لخفض تكلفة إنتاج مستشعرات بصمات الأصابع التي يتم دمجها في الشاشة.
بينما تركز كوالكوم على شراكتها مع سامسونج، ستعمل Goodix أساسًا مع الشركات الصينية الكبرى مثل Lenovo و Huawei و Xiaomi و Vivo و OnePlus و Oppo. وقد تلقت بالفعل بعض الطلبات من بعض الشركات وستبدأ بشحنها في النصف الأول من العام 2019.
…………….

 

 

خيار إخفاء قطع الشاشة في الهاتف Nokia 6.1 Plus يعود من جديد
ظهرت الشاشات المزودة بالقطع لأول مرة مع الهاتف Essential PH-1، ورأينا بعد ذلك هذا النوع من الشاشات في الهاتف iPhone X، وفي العديد من الهواتف الذكية الأخرى المزودة بنظام الأندرويد. وفي حين أن بعض الهواتف توفر خيار إضافة شريط أسود في الأعلى لإخفاء القطع، فقد تم إجبار الآخرين على التعامل مع القطع. وكما تعلمون جميعًا على الأرجح، فقد تم إصدار الهاتف Noia 6.1 Plus مع هذه الميزة ولكن تم حذفها لاحقًا من قبل جوجل نظرًا لأن هاتف HMD Global Oy هذا يعد جزءًا من مبادرة Android One.
ووفقا لمصادر جديدة، فمن الممكن إعادة خيار إخفاء القطع في الشاشة، ولكن فقط في وضع المطورين، وهذا ما يدفعنا للإعتقاد بأن هذا الخيار قد يشق طريقه لكافة المستخدمين في نهاية المطاف ليصبح كخيار إفتراضي.
لإخفاء القطع في شاشة الهاتف Nokia 6.1 Plus، يجب عليك الذهاب إلى تطبيق الإعدادات، ثم النقر فوق خيار About Phone. قم بالتمرير إلى الأسفل إلى قسم النظام ” System ” وإبحث عن رقم بنية نظام التشغيل. إضغط عليه سبع مرات وسوف تخبرك رسالة النظام بأنه تم تفعيل وضع المطورين.
قم بالعودة إلى قسم ” System ” وإبحث عن خيارات المطورين ” Developer Option “. داخل القائمة، سترى أداة تبديل تدعى ” Full Bezel ” والتي ستجعل الشريط الأسود يظهر كخلفية للإشعارات وساعة النظام وما إلى ذلك. وبالطبع، للحصول على ذلك، يجب عليك تحديث الهاتف Nokia 6.1 Plus الخاص بك إلى Android 9 Pie الذي بدأت شركة HMD Global Oy بإصداره في الأسبوع الماضي. أما الأشياء الأخرى التي تصل مع هذا النظام، فهي تشمل Adaptive Battery Saving و Google Lens و Digital Wellbeing، فضلا عن إيماءات التنقل الجديدة.
…………..

 

 

HTC تستعد لإطلاق هاتف جديد من الفئة المتوسطة مزود بالمعالج Snapdragon 435
النتائج المالية لشركة HTC تسير من سيء إلى أسوأ، ولكن الشركة التايوانية لا تظهر أي علامات على الإستسلام، فهي تواصل إطلاق المزيد من الهواتف الجديدة. ولقد رأينا شركة HTC تكشف عن الهاتف HTC U12 Life في معرض IFA 2018 الذي أقيم بالعاصمة الألمانية برلين، ويبدو الآن أننا سنرى هاتف جديد من الفئة المتوسطة من الشركة لأنه تم اليوم رصد هاتف جديد من شركة HTC يحمل الإسم الرمزي HTC 2Q72XXX وهو يحصل على شهادة البلوتوث من هيئة Bluetouth SIG مما كشف لنا عن قدومه مع المعالج Snapdragon 435.
قامت شركة كوالكوم بالكشف عن هذا المعالج في شهر فبراير من العام 2016. وقد تم تصنيع هذا المعالج بإستخدام تكنولوجيا 28 نانومتر القديمة مع العلم بأنه يضم ثمانية أنوية Cortex-A53 بتردد 1.4GHz، ومعالج رسوميات من فئة Adreno 505، ومودم قادر على بلوغ سرعة 300 ميغابت في الثانية.
لم تنجح الهواتف الذكية الراقية في تحسين الأوضاع المالية لشركة HTC على مدار العامين الماضيين، لذلك قد تكون شركة HTC قد فكرت الآن بالإنتقال إلى الهواتف الذكية المتوسطة والمتدنية. هناك أيضًا إحتمال ضئيل أن تكون شركة HTC تحاول فقط إختبار منتجات لا علاقة لها بسوق الهواتف الذكية، لذا يتعين علينا الإنتظار والترقب.
……………..

 

المتصفح Opera لمنصة الأندرويد يقوم الآن بحظر مربحات حوار الكوكيز
أدى صدور قانون حماية البيانات العامة من قبل الإتحاد الأوروبي إلى إجراء بعض التغييرات على طريقة تصفح مواقع الويب التي تقوم عادة بجمع البيانات حول المستخدمين وبيعها للمعلنين وغيرها من شركات الطرف الثالث. ونتيجة لصدور هذا القانون، بدأت بعض المواقع الإلكترونية التي تقوم بهذه الممارسات بعرض مربعات حوار مزعجة تطلب من المستخدمين الموافقة على وصول الموقع إلى ملفات الكوكيز الخاصة بالمستخدمين. ومع ذلك، يبدو أن شركة Opera تدرك مدى الإزعاج الذي تسببه مربعات الحوار هذه لأنها قامت اليوم بإصدار تحديث جديد لمتصفحها الرسمي على منصة الأندرويد يقوم بإزالة مربعات الحوار المزعجة تلك من خلال خيار بسيط في الإعدادات.
يحتوي الإصدار 48 من المتصفح Opera لمنصة الأندرويد على ميزتين أنيقتين. إذا كان هاتفك يعمل بنظام الأندرويد 7.1 Nougat أو إصدار أعلى، فبإمكانك إنشاء إختصار لخاصية QR Code أو البحث أو تبويب التصفح في الشاشة الرئيسية مباشرة. إضغط مطولا على أيقونة المتصفح Opera وقم بإختيار New Tab من القائمة الثلاثية الأبعاد.
قد يواجه بعض المستخدمين مشاكل مع الخط الصغير على الأجهزة المحمولة، وهذا ما يحاول المتصفح Opera معالجته أيضًا الآن. تم إختبار ميزة تغيير حجم الخط في المتصفح Opera منذ فترة، وقد شقت هذه الميزة طريقها أخيرًا للنسخة الرسمية من المتصفح. ما عليك سوى الإنتقال إلى خيارات النص ” Text “، والنقر فوق ” Text Wrap ” وتحديد الحجم الذي تريده للأحرف. هذه الميزة تجلب المزيد من التمرير العمودي، ولكن على الأقل لن تزعج نفسك بالضغط من أجل التكبير طوال الوقت.
……………

 

Xiaomi تكشف عن سماعات الأذن اللاسلكية Xiaomi Mi AirDots Youth Edition

قامت شركة Xiaomi بالكشف عن سماعات لاسلكية جديدة للأذن تدعى Xiaomi Mi AirDots Youth Edition، وهي معروضة للبيع بسعر 200 يوان صيني أي ما يعادل 29 دولار أمريكي. ويمكن للعملاء في الصين حجز نسخة من هذه السماعات اللاسلكية اليوم، ولكن عملية البيع لن تبدأ بشكل رسمي حتى اليوم 11 نوفمبر.
كل سماعة تزن 4.2 جرام فقط وتضم مكبر للصوت بحجم 7.2mm. توجد منطقة حساسة للمس على جانبها حتى يكون بمقدورك التحكم في مشغل الموسيقى والرد على المكالمات وإستدعاء المساعد الرقمي. وكما يمكنك أن تتوقع على الأرجح، فإنه يتم تشغيل الصوت عبر البلوتوث 5.0.
لوحدها، يمكن لسماعات Xiaomi Mi AirDots Youth Edition الجديد توفير 4 ساعات من الإستماع في وضع الستيريو، ولكن علبة الشحن الواقية ترفع عمر البطارية لهذه السماعات إلى 12 ساعة. وقبل الختام، نود أن نشير إلى أن سماعات Xiaomi Mi AirDots Youth Edition متوفرة في الصين فقط حاليًا، ولكن هناك إحتمال أن تقوم شركة Xiaomi بإطلاقها في البلدان الأخرى حيث تتواجد بشكل رسمي. وبطبيعة الحال، سيكون دائمًا من الممكن الحصول على هذه السماعات من متاجر التجزئة الإلكترونية التي تقبل إمكانية الشحن إلى جميع أنحاء العالم.
……………..

 

الهاتف Oppo R17 Pro يصل رسميًا إلى أوروبا تحت إسم Oppo RX17 Pro
بعد طول إنتظار، أعلنت شركة Oppo أخيرًا اليوم أن الهاتف Oppo R17 Pro سيصل بشكل رسمي إلى أوروبا تحت إسم مختلف وهو Oppo RX17 Pro في اليوم 16 نوفمبر. وتأتي هذه الخطوة بعدما تم قبل بضعة أيام طرح الهاتف Oppo RX17 Neo للطلب المسبق في أوروبا. ومع ذلك، خذ بعين الإعتبار أن Oppo RX17 Neo ليس هو الهاتف Oppo R17 العادي، فهو أقرب إلى الهاتف Oppo RX15 و Oppo K1.
على عكس الهاتف Oppo RX17 Neo، فالهاتف Oppo RX17 Pro يأتي بنفس تصميم ومواصفات الهاتف Oppo R17 Pro. وبالتالي، هذا يجعله منافسًا مباشرًا للهاتف OnePlus 6T على الرغم من حقيقة أن هذا الأخير يضم معالج أفضل من طراز Snapdragon 845.
كما سبق وأشرنا، على الرغم من الإختلاف على مستوى الإسم، فالتصميم والمواصفات التقنية لا تزال على حالها من دون تغيير. وجدير بالذكر أن الهاتف Oppo RX17 Pro الجديد يعد بمثابة بديل للهاتف Oppo Find X مع معالج أقل قوة، ولكنه يعوض ذلك بالكاميرات وتقنية الشحن السريع SuperVOOC.
الهاتف Oppo RX17 Pro الجديد يضم معالج ثماني النوى من فئة Snapdragon 710، وذاكرة عشوائية بحجم 8GB، وذاكرة داخلية بحجم 128GB غير قابلة للتوسع عن طريق الذاكرة الخارجية MicroSD. وعلاوة على ذلك، فالهاتف Oppo RX17 Pro الجديد يضم شاشة AMOLED بحجم 6.4 إنش وبدقة +FullHD مزودة بقطع صغير في الجزء الأوسط العلوي مع العلم بأنه تم حماية هذه الشاشة بطبقة Gorilla Glass 6.
عندما يتعلق الأمر بالكاميرات، فالهاتف Oppo RX17 Pro الجديد يضم كاميرا أمامية بدقة 25 ميغابكسل مع عدسة بفتحة 2.0، وكاميرا خلفية ثلاثية تضم مستشعر أساسي بدقة 12 ميغابكسل مع عدسة بفتحة متغيرة 1.5/2.4، ومستشعر ثانوي بدقة 20 ميغابكسل، فضلا عن مستشعر ثالث يعمل على إستشعار معلومات العمق. وتقول شركة Oppo بأنه يمكن إستخدام هذه الكاميرا الخلفية الثلاثية من أجل إلتقاط الصور الثلاثية الأبعاد وحتى ربط الهاتف مع جهاز التلفاز وتحويله إلى جهاز ألعاب.
الهاتف Oppo RX17 Pro يضم بطارية بسعة 3700mAh مقسمة إلى جزئين مع العلم بأن هذه البطارية مزودة بتقنية الشحن السريع SuperVOOC والتي تعد بشحن 40% من البطارية في غضون 10 دقائق فقط مع الشاحن المرفق بالجهاز. وبصرف النظر عن البطارية، فالهاتف Oppo RX17 Pro الجديد يضم كذلك مستشعر بصمات الأصابع في الشاشة بدلا من الخلف، كما أنه يأتي بشكل مسبق مع نظام الأندرويد 8.1 Oreo ومع واجهة ColorOS 5.1.
……………

 

تويوتا تعلن عن خدمة اشتراك شهري لسياراتها
أعلنت تويوتا عن خدمة الاشتراك الخاصة بها والتي أطلقت عليها كينتو Kinto بحيث تبدأ العمل في 2019 باليابان، على أن تتوفر بمزيد من الدول لاحقاً. تأتي هذه الخطوة لتمثل تكيف صانعة السيارات اليابانية مع متطلبات عالم اليوم الذي أصبحت أولويته “الاستخدام” عوضا عن “الملكية” كنتيجة حتمية لانتشار ثقافة التواصل واقتصاد المشاركة.
يتجه العالم الآن بخطى حثيثة نحو خدمات الاشتراك. يبحث العملاء دائما عن الحرية وتعدد الخيارات مع الحد الأدنى من القيود والالتزامات والكثير من التجارب، المزايا التي تمثل القاعدة الأساسية لخدمات الاشتراك بمختلف أنواعها. بالإضافة لكونها حل أمثل لكثيري السفر ممن يحتاجون سيارات مؤقتة خلال فترة إجازة أو سفر قصير.
انتبه العديد من صناع السيارات لإمكانيات هذه الخدمات وما يمكنها أن تدره من أرباح، لتظهر خدمة اشتراك تمكن العميل من قيادة سيارة أو أكثر مما تنتجه الشركة مقابل اشتراك شهري ثابت يشمل التأمين والصيانة.
ظل العائق أمام انتشار هذه النوعية من الخدمات متمثلا في ارتفاع كلفتها وعدم توافرها على نطاق واسع. فمثلا، وفرت بورش خدمة اشتراك محدودة في ولاية أتلانتا الأمريكية فقط تعطي لعملائها حرية قيادة واستخدام عدد من الموديلات مقابل 2,000-3,000دولار (7,500-11,250 ريال) شهرياً حسب اختيارك لعدد السيارات التي ستقوم بتبديلها.
أما بي ام دبليو فقد اضطرت لخفض الحد الأدنى لسعر خدمة اشتراك الخاصة بها من 2,000دولار (7,500 ريال) إلى 1,000دولار (3,750 ريال) شهرياً، أتي ذلك على خلفية منافستها مع على خدمة مرسيدس التي تبدأ من 1,095دولار (4,100 ريال) شهرياً.
بذلك يصبح السوق بحاجة لخدمة اشتراك في المتناول إذا كان لهذه النوعية من الخدمات أن تنتشر في أي وقت قريب. هذه الثغرة التي تقدمت تويوتا لملئها أخيرا.
لم تفصح الشركة اليابانية عن تفاصيل فيما يخص عدد السيارات التي سيكون بإمكان العميل تبديلها أو مدة احتفاظه بالسيارة إلا أن الإعلان تضمن ذكر نظام مكافآت للمشتركين ذوي السلوك الحسن فيما يخص حفاظهم على السيارة واعتناءهم بها والبيئة المحيطة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.