“أبوظبي للجودة” يكرم أوائل الشركات الحاصلة على علامة أبوظبي للثقة

الإقتصادية

أبوظبي- الوطن:
كرّم مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، الجهة المعنية بتطوير البنية التحتية للجودة في أبوظبي، أوائل الشركات الحاصلة على شهادة مطابقة منتج والترخيص باستعمال علامة أبوظبي للثقة، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للجودة، وتقديراً من المجلس على حرص الشركات الدائم والتزامها باستيفاء معايير السلامة والجودة.
وجاء هذا التكريم بمناسبة اليوم العالمي للجودة الذي يصادف هذا العام يوم 8 نوفمبر حيث يحتفل العالم في شهر نوفمبر من كل عام بالجودة، وذلك تعزيزاً للوعي بأهميتها وتسليط الضوء على دورها الرئيسي في تطور الاقتصاد ونجاح المؤسسات والخدمات.
ويأتي هذا التكريم ضمن مبادرات مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة في تحقيق رؤيته المتمثلة في الارتقاء بالبنية التحتية للجو?دة والمساهمة في تمكين إمارة أبوظبي من التميز عالمياً، ورسالته في قيادة وتيسير وتطوير بنية تحتية للجودة في إمارة أبوظبي، متكاملة وذات كفاءة عالية على الصعيد العالمي، من شأنها تعزيز ثقافة الجودة، والتنمية الصناعية، والتنافسية، وسلامة المستهلك.
وعن هذا الحفل قال سلطان سعيد المهيري مدير إدارة خدمات المعلومات والمشاركة في مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة ، “القطاع الخاص شريك رئيس في تحقيق رؤية المجلس والإرتقاء بالبنية التحتية للجودة في إمارة ابوظبي وذلك من خلال تبني معايير الجودة سواء في عمليات تصنيع منتجاتهم أو إجراءات تقديم خدماتهم، وللمساهمة في نشر ثقافة الجودة على مستوى الإمارة واحتفالاً باليوم العالمي للجودة كرمنا اليوم أوائل الشركات التي تبنت ثقافة الجودة في عملياتها وميزت منتجاتها بعلامة الجودة الخاصة بمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة وهي علامة أبوظبي للثقة”.
كما دعا المهيري جميع الشركات بتمييز منتجاتهم ذات الجودة العالية بعلامة أبوظبي للثقة من خلال التقدم بطلب الحصول على شهادة المطابقة والترخيص باستعمال علامة الثقة، علما بأن المجلس يمنح الشهادة والعلامة بعد عملية تقييم شاملة للمنتج للتأكد من استيفاء المنتج وأنظمة الجودة المعمول بها في المصنع لمتطلبات واشتراطات برامج المطابقة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.