خلال "مؤتمر التقنية والابتكار"

“دبي للمشاريع الناشئة” تستعرض دور الابتكار في مجال التكنولوجيا والتنقل

الإقتصادية الرئيسية

دبي – الوطن:
نظمت “دبي للمشاريع الناشئة”، إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لدعم ريادة الأعمال، بالتعاون مع شركة “رولاند بيرجر” وبنك “إنتيسا سان باولو” اليوم في مقر غرفة دبي “مؤتمر التقنية والابتكار”، والذي ركز على دور الابتكار في مجال التكنولوجيا والتنقل في الاقتصاد الدائري.
وهدف المؤتمر إلى تسليط الضوء على أبرز وأحدث الحلول التكنولوجية الذكية والمبتكرة لأصحاب المشاريع الناشئة من دولة الإمارات وإيطاليا خاصة في مجالات الطاقة والنقل الذكي، بالإضافة إلى تعزيز التعاون بين الشركات الناشئة في الإمارات وإيطاليا.
وشارك في المؤتمر كل من سعادة ليبوريو ستيلينو، السفير الإيطالي لدى الدولة، ورينيه سيجير، المدير الإداري لشركة “رولاند بيرجر” الشرق الأوسط، وكوشال شاه، الشريك الإداري لمنطقة الشرق الأوسط في شركة “رولاند بيرجر”، وماورو ميسيلو، رئيس قسم الخدمات المصرفية والاستثمارية في بنك “إنتيسا سان باولو”، وموريزيو مونتانيز ، رئيس مجلس إدارة مركز ابتكار “إنتيسا سان باولو”، وبحضور أكثر من 100 من أصحاب المشاريع الناشئة ومستثمرين وأصحاب الشركات في الدولة.
وتعليقاً حول الفعالية، أكد سعادة ماجد سيف الغرير، رئيس مجلس إدارة غرفة دبي على أهمية تنظيم هذا المؤتمر الذي من شأنه تعزيز التعاون المشترك بين الشركات الناشئة في الإمارات وإيطاليا، لافتاً كذلك أن هذا المؤتمر يعتبر منصة مثالية للمستثمرين وأصحاب الشركات للتعرف على أحدث التقنيات الذكية والمبتكرة لأصحاب المشاريع الناشئة وإنشاء شراكات مربحة تحقق الأهداف المؤسسية.
وأضاف سعادته أن دبي تحرص على تعزيز دورها لتكون مركزاً عالمياً للأعمال المبتكرة واعتماد حلول المدن الذكية لتحسين جودة الحياة لمواطنيها والمقيمين عليها، لافتاً كذلك إلى أن دولة الإمارات وإيطاليا تتميزان بكونهما وجهة مثالية للشركات الناشئة من مختلف أنحاء العالم خاصة المتخصصة في مجال التقنية والابتكار.
وأوضح الغرير قائلاً:” تقوم دبي بشكل مستمر بإطلاق مشاريع ومبادرات لتحقق رؤيتها لتصبح واحدة من أذكى المدن في العالم بحلول عام 2021. فإمارة دبي تتبنى حلول النقل الذكية بشكل ملحوظ، حيث نجحت في تشغيل مركبات ذاتية القيادة ومركبات أجرة جوية ذاتية القيادة، بالإضافة إلى بدء الأعمال الإنشائية في مشروع نظام “هايبرلوب” خلال العام الجاري، حيث ستكون خطوة رئيسية أخرى تتخذها دبي لتحقيق أهداف خطة دبي 2021 في تعزيز دور الإمارة لتصبح مركز جاذب للأعمال والابتكار والمعرفة.”
وأكد رئيس مجلس إدارة غرفة دبي أن دعم وتعزيز المشاريع الناشئة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة في دبي كانت ومازالت جزءاً رئيسياً من استراتيجية الغرفة، وهي إحدى ركائز المرحلة القادمة.
وأشاد سعادة ليبوريو ستيلينو، السفير الإيطالي لدى الدولة خلال كلمته في الفعالية بالمكانة المتميزة التي تحتلها إمارة دبي على الساحة العالمية، واصفاً إياها بلؤلؤة ثمينة في منطقة الشرق الأوسط، ومعتبراً إن معرض اكسبو العالمي 2020 دبي يعكس قيم التميز والجمال والابتكار التي تتحلى بهم إمارة دبي.
ولفت سعادته إلى العلاقات القوية التي تربط بين بلاده ودولة الإمارات العربية المتحدة، مشيراً إلى أنه خلال السنوات الثلاث الماضية، بلغت قيمة الصادرات الإيطالية إلى الإمارات ما معدله 5.4 مليار يورو سنوياً، مشيراً إلى وجود مجال واسع لتعزيز هذا التعاون التجاري.
وأثنى السفير الإيطالي لدى الدولة على الفعالية مشيراً إلى أنها عاملٌ محفز للشراكات المستقبلية والتعاون المشترك، ومشيداً بأهمية المبادرة في خلق جيل جديد يعمل معاً لمواجهة تحديات المستقبل.
ويقول موريزيو مونتانيز، رئيس مجلس إدارة مركز ابتكار “إنتيسا سانباولو”: “لقد اتبعت الإمارات نهجاً استباقياً وعملت على تنويع اقتصادها بشكل كبير، وخصصت موارد هائلة للابتكار، وهو عامل جوهري للتنافس في الأسواق التي تشهد قدراً كبيراً من التعقيد والعولمة، مع التركيز بشكل خاص على الاقتصاد الدائري، وهو عامل أساسي لتحقيق التنمية المستدامة. ولهذا السبب، قررنا مراقبة هذه المنطقة الدنياميكية بعناية لنتمكن من استدامة أفضل الشركات الإيطالية بما فيها الشركات الناشئة الواعدة”.
وقال كوشال شاه، مدير القسم الرقمي في الشرق الأوسط واسيا بشركة “رولاند بيرجر”: “في الوقت الذي تمضي فيه دول مجلس التعاون الخليجي نحو تبني اقتصادات قائمة على المعرفة بالاعتماد على التكنولوجيا، فقد انعكست روح الابتكار التي تتحلى بها المنطقة في يوم التكنولوجيا Tech Mix الذي تم تنظيمه مؤخرا. وهذا يعكس التزامنا المشترك لتسريع تطوير نظام الابتكار التكنولوجي، لقد رأينا العديد من الخبراء يجتمعون تحت سقف واحد لتبادل الآراء والخبرات حول أهم المواضيع بما فيها الاقتصاد الدائري الذي يحظى بأولوية على أجندة أعمال شركة “رولاند بيرجر”.
كما جرى خلال المؤتمر، كلمة لممثل قوقل وجلسة نقاشية شارك فيها ممثلين من كريم، وشركة “دارك ماتر”، وشركة “هايبرلوب”، وشركة “رولاند بيرجر” وبنك “إنتيسا سان باولو”، حيث عرفوا الحضور على أبرز المشاريع والمبادرات الذكية والمبتكرة التي يعملون بها خاصة في مجالات الاقتصاد الدائري والطاقة والنقل الذكي.
واختتم المؤتمر بعروض تعريفية لـ 10 من أصحاب المشاريع الناشئة في كل من دولة الإمارات وإيطاليا حول حلولهم الذكية والمبتكرة في مجالات التقنية الاقتصاد الدائري والطاقة والنقل الذكي. وشملت لائحة أصحاب المشاريع الناشئة من دولة الإمارات “ويمو Wimo”، و”جنك بوت Junkbot”، وستور تو دور Store2Door”، و”فريندي كار FriendyCar”، و”أركاب Arcab”، ومن الجانب الإيطالي “إنير برين Enerbrain”، و”جرين رايل GreenRail”، و”يو إيرث U-earth”، و”إنيجيكا موتورز Energica Motors”، و” فولت لاينز Voltlines.”
وتعتبر “دبي للمشاريع الناشئة”، التي أطلقتها الغرفة خلال العام 2016، الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، والتي تعمل تحت مظلة مدينة دبي الذكية، وتجسد قيمة الشراكة بين القطاعين العام والخاص بهدف تشجيع الابتكار وريادة الأعمال، حيث تعتبر مصدراً رئيسياً لرواد الأعمال في دبي، ويمكن للزوار الاطلاع على فرص العمل الجديدة، كما يمكن الاشتراك بأهم الأحداث التي تركز على التكنولوجيا، والدورات ولقاءات وغيرها من المعلومات المتطورة الهامة.
وتدعم “دبي للمشاريع الناشئة” استراتيجية غرفة دبي الرامية إلى دعم رواد الأعمال وتشجيع الابتكار، حيث أطلقت الغرفة في عام 2015، استراتيجية الابتكار الهادفة إلى تمثيل ودعم وحماية مصالح مجتمع الأعمال في دبي. كما تواصل الغرفة جهودها في دعم أصحاب المشاريع من خلال برنامج “تجار دبي”، والذي يعمل على تطوير أفكار رجال الأعمال الإماراتيين بما يخدم بيئة العمل في دبي.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.