المغرب يسرع تنمية الصحراء الغربية

دولي

 

يعتزم المغرب تسريع وتيرة التنمية الاقتصادية في الصحراء الغربية عبر تشييد طرق وتطوير مدن ومرافئ وإنشاء مجمعات صناعية وتأمين رحلات جوية، وذلك من دون انتظار تسوية وضع المستعمرة الإسبانية السابقة سياسياً.
وفي مؤشر على هذه السياسة الاستباقية، نظّمت السلطات المغربية في مطلع نوفمبر “منتدى أعمال” كبيراً في العيون، كبرى مدن الصحراء الغربية، وهو أول حدث من نوعه في الصحراء التي تتنازع عليها “الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب” “بوليساريو” والمغرب منذ سنوات.
وأوضحت وزيرة الدولة لشؤون التجارة الخارجية رقية الدرهم “أنها منطقة غنية جداً: هناك إمكانات كبيرة في الصناعة وصيد الأسماك والزراعة والأوفشورينغ. نرغب في رؤية مجيء المستثمرين الأجانب”.
ويهدف “منتدى فرنسا-المغرب” إلى إقناع الشركات الفرنسية بـ”إعطاء زخم جديد إلى أعمالها” في منطقة يُقدمها المنظمون على أنها “نموذج التنمية الإقليمية”.
وأكد رئيس منطقة العيون حمدي ولد رشيد في حفل افتتاح هذا الحدث الذي استقطب حوالي مئتي مقاول بينهم قرابة خمسين من فرنسا، “أننا نريد دفع التنمية والاقتصاد”.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.