“الشارقة للوثائق” تعزز الوعي الثقافي والتاريخي في معرض الكتاب

الإمارات

تشارك هيئة الشارقة للوثائق والأرشيف في معرض الشارقة الدولي للكتاب بجناح متميز يهدف إلى نشر الوعي الثقافي والتاريخي لإمارة الشارقة بشكل خاص ولدولة الإمارات بشكل عام بين زوار المعرض .
وقالت مها المهيري مديرة إدارة الاتصال الحكومي في الهيئة إن مشاركة الهيئة في المعرض هي الأولى ورسالتها هي بناء نظام موحد لإدارة الوثائق الحكومية وجمع أرصدة الأرشيف العام والخاص وتطبيق أفضل الممارسات لحفظ ذاكرة إمارة الشارقة ودولة الإمارات.. مبينة أن أهداف الهيئة هي جمع وحفظ الوثائق المتعلقة بالإمارة أيًّا كان مصدرها وتمكين المستفيدين من الاطلاع عليها وتطوير نظام الوثائق والأرشيف في الإمارة.
وذكرت أن جناح الهيئة يعرض ثلاثة إصدارات وهي “التجارة في الإمارات قديما” و”دولة الإمارات العربية المتحدة صعوبات التأسيس ومقومات البناء” إضافة إلى الجزء الأول من “كتاب التقنيات الآثارية في موقع الدور” فيما شهد المعرض إطلاق ستة إصدارات جديدة وثلاث مبادرات للتعريف بالهيئة ونشاطاتها وهي “التاريخ الشفاهي” ومشروع “صورنا وتاريخنا” و”إقرأ بحواسك”.
وتعرض الهيئة في جناحها 19 وثيقة تاريخية وهي عبارة عن مجلات وصحف ترجع إلى ستينات القرن الماضي تتحدث عن الشارقة بشكل خاص والإمارات بشكل عام إضافة إلى تنظيم ورشتي عمل الأولى بعنوان “الشارقة تروي “والثانية بعنوان “في القلب زايد”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.