بن ركاض العامري : معرض الشارقة للكتاب عزز مكانة ” القراءة ” في العالم

الإمارات

 

أكد سعادة أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب ان معرض الشارقة الدولي للكتاب أستطاع على مدى 37 عاما ان يحقق نقلة نوعية حضارية لمشروع دولة الأمارات العربية المتحدة الثقافي و أن ينقل رسالة الدولة لمختلف دول العالم و التي بدورها قلبت الموازين و أكدت أن ” القراءة ” لن تندثر طالما هناك قيادة رشيدة تهتم بها و تطلق المشاريع و القوانين الداعمة لها .
و قال سعادته إن هيئة الشارقة للكتاب تعمل على تعزيز و ترويج مشاريع و مبادرات امارة الشارقة الثقافية و يأتي على رأسها معرض الشارقة الدولي للكتاب و مهرجان الشارقة القرائي للطفل و غيرها وكذا المشاركات الخاريجة في معارض الكتب في مختلف الدول الخليجية و العربية و العالمية و التي تقدر بأكثر من 40 معرضا على مدى العام منها معرض الكتاب في نيودلهي في يناير 2019 حيث تحل امارة الشارقة ضيف شرف على المعرض .. منوها الى أن هذه المشاركة ستكون مميزة تسعى لاطلاع زوار المعرض على الثقافة الأماراتية بشكل يوازي تطلعات دولة الأمارات .
و أوضح العامري ان مؤتمر الناشرين الذي سبق افتتاح النسخة ال 37 من معرض الشارقة الدولي للكتاب و شارك به 360 دار نشر عربية وعالمية استطاع خلال ال 48 ساعة الأولى بيع حقوق 300 كتاب من اللغة العربية الى اللغة الأنجليزية لصالح دور نشر عالمية .. اضافة الى العديد من عقود بيع حقوق الكتب للغات اخرى .
وأشار الى أهمية الأتفاقيات التي وقعتها هيئة الشارقة للكتاب خلال معرض الشارقة الدولي للكتاب مع عدد من الجهات .
يشار الى أن النسخة ال 37 من معرض الشارقة الدولي للكتاب و التي تختتم فعالياتها يوم بعد غد السبت شهدت عرض أكثر من 20 مليون كتاب لـ 1.6 مليون عنوان منها 80 ألف عنوان جديد تقدمها أكثر من 1874 دار نشر من 77 دولة من مختلف أنحاء العالم إلى جانب تنظيم 1800 فعالية ثقافية وفنية وترفيهية يقدمها 472 ضيفا من مختلف دول العالم.
كما شهدت منصة توقيع الكتب أكثر من 200 حفل توقيع من 19 دولة شكل الكتاب الإماراتيون أكثرمن 70 في المائة من الموقعين في رسالة تحمل الكثير من الدلالات الوطنية التي تؤكد حرص المعرض على دعم الناشر والمؤلف الإماراتي.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.