استقطبت ألفين و 771 طفل خلال فعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب

“اجتماعية الشـارقة” تـوعي الأطفـــال بحزمة من البرامـج الجـــاذبة

الإمارات

 

الشارقة: الوطن

اختتمت دائرة الخدمات الاجتماعية في الشارقة؛ مشاركتها في الدورة 37 من معرض الشارقة الدولي للكتاب، باستقطاب ألفين و771 طفل من مختلف الفئات العمرية خلال فعاليات المعرض في الفترة من 31 أكتوبر إلى 10 من نوفمبر الجاري.
وتخلل ركن الدائرة المشارك في المعرض بتقديم برامج توعوية معنية بحماية الطفل من الإساءة، وكذلك برامج تثقيفية متنوعة بالإضافة إلى الورش والمحاضرات التوعوية المباشرة، حيث تمثلت تلك البرامج بـ سلسلة من غرس القيم الأخلاقية النبيلة الموجهة للأطفال كحثهم على عمل الخير، والإبداع، والهوية الوطنية، وعام زايد، والصبر، والاحترام، والسعادة، والتسامح، والتواضع، والثقافة.
وكذلك تم تقديم البرنامج التوعوي؛ “كيف تقول لا” وهو برنامج تدريبي متكامل موجه للأطفال لحماية أنفسهم من الإساءة، إذ أن البرنامج يتكون من ورشة عملية تفاعلية، وكذلك منصة إلكترونية، بالإضافة إلى الكتيب التوعوي الذي يحمل العنوان نفسه “كيف تقول لا” ويعرض ست طرق للدفاع عن النفس، من خلال استعراض أساليب توعوية تحكيها قصة حوارية بين الأبوين برفقة أبنائهم “سالم” و”سلامة”.
كما احتوي جناح الدائرة؛ مسرح العرايس وهو عبارة عن “قصة وعبر” تحاكي القيم المجتمعية الايجابية، لتوصيل المعلومة بطريقة قصصية جاذبة للأطفال، وكذلك حديث الذكريات الذي هو عبارة عن قصص بين الماضي والحاضر، بالإضافة إلى تنظيم المسابقات الترفيهية والتوعوية في آن واحد بكيفية حماية الطفل لنفسه من الأذى والعنف، بطريقة إلكترونية.
ورش تراثية .. وتوعوية..
وفي الإطار ذاته؛ يقوم كبار السن من فريق الخير والبركة التابع لأندية الأصالة بدائرة الخدمات الاجتماعية، بتقديم ورش تراثية متنوعة لأطفال المدارس، تتمثل في ورشة عن “السنع” التي يتم تقديمها لتعليم الأطفال العادات والتقاليد المجتمعية الأصيلة، وكذلك “صناعة العريش”، و “إعادة التدوير”، و “صناعة الدمى”، و”صناعة الحلي التراثية (الإكسسوارات القديمة)”.
كما تم تعريف الأطفال وطلبة المدارس بمجموعة من الارشادات ومنها التعريف بخط نجدة الطفل 800700 التابع لدائرة الخدمات الاجتماعية، وتم من خلاله استقبال البلاغات وتقديم المساعدة للذين تعرضوا للأذى من الأطفال .
نشر ثقافة حماية حقوق الطفل..
وقالت مريم القصير مدير إدارة التثقيف الاجتماعي بالدائرة؛ تحرص الدائرة من خلال مشاركتها في هذا المحفل السنوي على تحقيق التوعوية المجتمعية للطفل وأولاء الأمور، حيث تشارك الدائرة كل عام بالعديد من البرامج التوعوية والمجتمعية، حيث أن هذه الخطوة تهدف إلى نشر ثقافة حماية حقوق الطفل وتوعية الأطفال وأولياء الأمور، موضحة أن هذا العام تمت إضافة مسرح العرايس لينضم إلى البرامج الجاذبة الموجهة للأطفال.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.