الجيل الخامس عنصر محوري لتمكين الاقتصاد الرقمي

الاقتصاد الرقمي ممكّن ومحفّز للاقتصاد المعرفي

الإقتصادية الرئيسية
الإمارات تواصل تربعها على المركز الأول عالمياً بتحقيقها أعلى نسبة نفاذ في توصيل شبكة الألياف الضوئية للمنازل

 

دبي – الوطن
قال د. أحمد بن علي النائب الأول للرئيس لاتصال المجموعة في مجموعة “اتصالات” أن الاقتصادات الرقمية هي المحفز والمساهم الرئيسي في تمكين الاقتصادات المعرفية، لما لها من دور محوري في خلق العديد من الفرص الواعدة، علاوةً على رفع القدرات البشرية على كافة الأصعدة.
جاء ذلك خلال فعاليات “قمة المعرفة” التي تقام برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وتُنظمه “مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة”.

وأقيمت القمة لهذا العام تحت شعار “الشباب ومستقبل اقتصاد المعرفة” للتركيز على الدور المحوري لقطاع الشباب في بناء اقتصاد المعرفة المستدام، كما تُسلط القمة الضوء على “رؤية الإمارات 2021″ لبناء اقتصاد تنافسي معرفي مبني على الابتكار والأفكار الخلاقة، تنفيذاً للأجندة الوطنية للشباب.

حيث شارك بن علي في جلسة بعنوان ” الاقتصاد الرقمي والاقتصاد المعرفي: تنافس أم تكامل؟ والتي تناولت التحول التي شهدته دولة الإمارات من اقتصاد تقليدي، إلى اقتصاد ذكي قائم على التكنولوجيا والخدمات المبتكرة، والأمر الذي عزز من موقعها التنافسي العالمي على جميع المستويات، حيث تعد الإمارات اليوم من بين أكثر الدول تطوراً في مجال التكنولوجيا وتبني التقنيات الحديثة، ووضعت معيارًا جديدًا في مجالات الابتكار والبنى التحتية والشبكات لقيادة الاقتصاد الرقمي.

كما واصلت دولة الإمارات تربعها على المركز الأول عالمياً، بتحقيقها أعلى نسبة نفاذ في توصيل شبكة الألياف الضوئية للمنازل، وهو الإنجاز الذي لم يكن ليتحقق لولا الرؤية الثاقبة للقيادة الرشيدة في دولة الإمارات لدعم مسيرة التطوير والتحديث للبنية التحتية لقطاع الاتصالات، كما جاء الترتيب العالمي للدولة ضمن العشرة الأوائل في مؤشرات التقدم في تقنية المعلومات والاتصالات، حيث تبوأت مركزها ضمن الدول الأولى عالمياً في الحكومة الإلكترونية والخدمات الرقمية، وهو الأمر الذي يتسق مع استراتيجية “اتصالات” الطموحة والرامية إلى “قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات”.

ولعبت “اتصالات” دوراً استراتيجياً في دعم البنية التحية، وذلك عبر ضخها للاستثمارات الكبيرة لتحديث وتطوير خدماتها مما أدى لإنجازات كبيرة منها انتشار شبكة الجيل الثالث لتصل لـنسبة 99.98% بينما وصلت شبكة الجيل الرابع المُطورة 4G LTE لنسبة 98.98%.

وتناولت جلسة النقاش دور دولة الإمارات الريادي في المنطقة وسبقها في تبني التقنيات المتطورة منها أن “إكسبو 2020 دبي” هي أول مؤسسة تجارية كبرى في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا تحصل على خدمات الجيل الخامس لشبكات الاتصالات، عبر شراكتها مع شركة “اتصالات”.

يذكر أن الجلسة ضمت أيضاً د. سايمون جالبين، العضو المنتدب لمجلس التنمية الاقتصادية بمملكة البحرين الشقيقة، وسارفراز علام رئيس مجلس إدارة مجموعة Texpo وأدار الجلسة توم قودوين نائب الرئيس التنفيذي لقسم الابتكار في شركة زينيث ميديا الأمريكية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.