2144 زائراً استقبلتهم استراحة زايد بشرطة أبوظبي في 8 أشهر

الإمارات

أبوظبي-الوطن:

استقبلت استراحة زايد في إدارة شؤون المراجعين بقطاع شؤون القيادة في شرطة أبوظبي، 2144 زائراً خلال 8 أشهر، متجاوزة الرقم المستهدف الذي وضعته الإدارة لاستقبال الزائرين سنوياً بأن يكون عددهم 2000 زائر، بينما بلغ عدد مقولات وفيديوهات الشيخ زايد التي تم عرضها عبر الشاشة الذكية 37 مقولة و27 فيديو.
وكان اللواء سالم شاهين النعيمي، مدير قطاع شؤون القيادة بشرطة أبوظبي، افتتح استراحة زايد في شهر مايو من العام الجاري في  إدارة شؤون المراجعين بمقر القيادة العامة لشرطة أبوظبي، ضمن مبادرات عام زايد وتعزيزاً لقيم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، “طيب الله ثراه” في بناء الإنسان وغرس القيم الإيجابية والمواطنة الصالحة.
وأوضح المقدم سلطان المنصوري، مدير إدارة شؤون المراجعين، أن الاستراحة تعتبر منصة للقراءة والمطالعة، ومزودة بمكتبة تحتوي على كتب عن القائد المؤسس لإبراز دوره في بناء الدولة، وإنجازاته محلياً وإقليمياً ودولياً، وتوفر الفرصة للمراجعين للتزود بالمعرفة والتعرف على الشخصية العظيمة للقائد المؤسس، والاستفادة من قيمه ومبادئه.
وأشار إلى أن   تسمية الاستراحة باسم زايد، تأتي تقديراً لمكانته الغالية في قلوب أبناء شعبه، وتزامناً مع عام زايد، وتخليداً لذكراه العطرة، لافتاً  إلى  أن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، “طيب الله ثراه”، كان بحراً من العطاء، وقائد ملهم.
وذكر أن الاستراحة تحتوي على شاشة عرض ذكية للمواد الفيلمية والمقولات والمقابلات التي كان يجريها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، والتعريف بقيمه النبيلة كما يتم توفير الضيافة للزوار والمتعاملين خلال تقديم الخدمات لهم.
وقال النقيب محمد فاضل الشامسي، من إدارة شؤون المراجعين، أن الإدارة طرحت استبيان على العاملين لمعرفة مدى رضاهم عن استراحة زايد، مشيراً  إلى أن نسبة الرضا بلغت 97%، ووصل عدد الاجتماعات التي تم عقدها في الاستراحة 12 اجتماع، وتم تقديم 3 مقترحات تطويرية، بينما تم عقد 6 جلسات عصف ذهني في الاستراحة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.