دبي فستيفال سيتي مول يحتضن فعالية جديدة استثنائية

الإقتصادية

 

دبي – الوطن
أعلن ’دبي فستيفال سيتي مول‘، عن استعداداه لتحويل’فستيفال باي‘ الواجهة المائية الخارجية إلى ميناء للقراصنة في 17 يناير 2019 مع إطلاق عرض “تخيل” الجديد الذي يحمل عنوان “حكاية قراصنة”.
وستروي فعالية “قصة قراصنة” قصة غواص اللؤلؤ المتواضع أمير، ومغامراته ومعركته الملحمية في مواجهة القراصنة أثناء رحلة البحث عن الخاتم الزمردي ليعيده إلى ملك البحار، وإنقاذ حبه “عائشة” التي كانت رهينة القراصنة. وسيقدم العرض هذه القصة بتقنيات حديثة للمؤثرات المائية والنارية والليزر والأضواء، فضلاً عن المؤثرات الدرامية التي ستضم سفناً ضخمة، وآثار الطلقات المدفعية وحوريات بحر والقراصنة. كما تتضمن الفعالية أيضاً سفينة ضخمة، ومجسم أخطبوط عملاق، ومساحات لعب مخصصة للأطفال، ومنطقة ألعاب رملية.
ويرحب فستيفال سيتي مول بالمتسوقين للانضمام والمشاركة في الأنشطة الترفيهية اليومية التي تعد جميع أفراد العائلة بالمتعة والمرح. ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، إذ سيُقدم أيضاً حديقة ترفيهية خاصة بالأطفال تتضمن ألعاب كرنفالية ومنزلقات عملاقة ومنطقة ألعاب مائية ’سبلاش بارك‘ في الهواء الطلق هي الوحيدة من نوعها في دبي.
ويمثل عرض “تخيل”، الذي حقق رقمين قياسيين عالميين في موسوعة غينيس للأرقام القياسية، تحولاً جذرياً في ’فستيفال باي‘ بفضل التقنيات المتطورة للوسائط المتعددة، وكونه يتمتع بأكبر شاشات مائية للعرض وأكبر مخطط لعرض ضوئي دائم في العالم، حيث تستخدم هذه التجربة الحسية المميزة تأثيرات الضوء والماء والنار والشاشات المائية العملاقة، و30 نافورة بالإضافة إلى الصوت المجسم للتواصل مع الجمهور وإنتاج عرض لا مثيل له.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.