وو لي يضع الصين على أعتاب دور الـ16 وأستراليا تنتفض بثلاثية أمام فلسطين

الرئيسية الرياضية

 

أصبحت الصين على أعتاب دور الـ16 بعد فوزها على الفيليبين 3-صفر الجمعة بعد عرض منفرد من نجمها وو لي في استاد محمد بن زايد في ابوظبي، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة لكأس آسيا 2019 لكرة القدم.
وسجل وو لي هدفين للصين في الدقيقتين 40 و66، وكان وراء كل فرص العملاق الآسيوي السانحة في المباراة، وأكمل البديل وانغ دالاي الثلاثية (80).
وتصدرت الصين ترتيب المجموعة الثالثة برصيد 6 نقاط، وهي ستضمن تأهلها رسميا في حال فوز أو تعادل كوريا الجنوبية (3 نقاط) مع قرغيزستان (دون رصيد) لاحقا.
وبقيت الفيليبين في المركز الأخير من دون رصيد، بعدما تعرضت لخسارتها الثانية بعد الأولى أمام كوريا الجنوبية صفر-1.
من جهتها، حققت الصين فوزها الثاني تواليا بعد الأول على قيرغيزستان 2-1، وهي قدمت أمام الفيليبين عرضا أضل من مباراتها في الجولة الأولى بعدما كانت الأكثر سيطرة وفرصا في المباراة.
وكان وولي لي (27 هدفا) والهداف التاريخي لفريق شنغهاي سيبغ نجم المباراة الأول بعدما سجل هدفين، وكان وراء كل الفرص الخطرة لمنتخب الصين.
وافتتح لي التسجيل بعدما تلقى تمريرة من هاو غونمن ليتقدم ويضعها من فوق حارس مرمى الفيليبين مايكل فولكسفارد الذي خدع تماما بالكرة الرائعة (40).

واقترب وو لي من إضافة الهدف الثاني بعدما تلقى كرة طويلة سددها على الطائر رائعة، أبعدها فولكسفارد ببراعة الى ركنية (51).
واستمر وو لي في عرضه المنفرد بتسجيل الهدف الثاني بنسخة مكررة من الهدف الأول، بعدما تلقى كرة هاو غونمن من ركلة حرة سددها مباشرة في شباك فولكسفارد (66).
وكان وولي قريبا من إضافة الثالث بعدما تبادل الكرة مع البديل يو داباو، لينفرد ويسدد كرة أبعدها فولكسفارد الى ركنية لعبها غونمن ووصلت الى البديل الآخر وانغ دالاي الذي وضعها برأسه في الشباك (80).
ويعد الفوز هو الرابع للصين على الفيليبين في تاريخ مواجهاتهما، حيث هزمتها 7-صفر في تصفيات كأس اسيا 1996، و8-صفر في التصفيات نفسها لنسخة 2000، ثم 8-1 في مباراة ودية أقيمت بينهما في 2017.
وتغلبت أستراليا حاملة اللقب، على فلسطين بثلاثية دون رد، أمس الجمعة، في إطار الجولة الثانية من دور المجموعات ببطولة أمم آسيا، المقامة حاليًا في الإمارات.
افتتح جيمي مكلارين التسجيل للمنتخب الأسترالي في الدقيقة 18، ثم أضاف زميله أوير مابيل الهدف الثاني في الدقيقة 20، قبل أن يختتم البديل أبوستولوس جيانو التسجيل بالهدف الثالث في الدقيقة 90.
وبات رصيد أستراليا، 3 نقاط في المركز الثاني بالمجموعة الثانية، وبفارق نقطتين عن سوريا وفلسطين بينما يملك الأردن 6 نقاط، وأصبح أول المتأهلين لدور الستة عشر.
بدأت المباراة بإيقاع لعب متوسط، وحاول المنتخب الأسترالي فرض سيطرته منذ الدقيقة الأولى، وصنع فرصة مبكرة عن طريق جيمي مكلارين، لكن الدفاع الفلسطيني تعامل معها بهدوء.
ودخل المنتخب الفلسطيني في أجواء المباراة بشكل أكبر، لكن الفريق الأسترالي واصل تفوقه في الاستحواذ والضغط الهجومي.
وافتتح المنتخب الأسترالي التسجيل في الدقيقة 18، حيث تلقى مكلارين كرة طولية عالية وجهها بلمسة مهارية برأسه إلى داخل الشباك معلنا تقدم أستراليا.
وبعد دقيقتين فقط، عزز المنتخب الاسترالي تقدمه بالهدف الثاني، حيث قدم كريس يكونوميديس جهدا فرديا رائعا، ثم أرسل عرضية متقنة إلى أوير مابيل الذي قابل الكرة بتسديدة مباشرة إلى داخل الشباك.
وقدم المنتخب الفلسطيني، أكثر من محاولة لتقليص الفارق، لكن لم يشكل الخطورة الكافية على المرمى الأسترالي، لينتهي الشوط الأول بتقدم أستراليا 2-0.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.