الأمم المتحدة تتوقع تنظيم الانتخابات البرلمانية في ليبيا قبل نهاية الربيع

دولي

 

أكد المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا، غسان سلامة، بأنه يتوقع إجراء الانتخابات الليبية قبل نهاية الربيع.
كان سلامة، أبلغ في وقت سابق من العام الماضي، مجلس الأمن الدولي بأن الانتخابات ستجري في ليبيا في ربيع 2019.
وقال سلامة للإذاعة الجزائرية: “أتوقع وأنا واثق من ذلك بأن الانتخابات البرلمانية في ليبيا ستقام قبل نهاية الربيع المقبل”.
وأوضح سلامة، أنه سيعلن بعد أسبوعين أو ثلاثة عن تاريخ عقد المؤتمر الوطني، الذي يجمع الفرقاء الليبيين لبحث سبل الخروج من الأزمة الحالية دون تدخل الأطراف الخارجية، بعد الانتهاء من لقاء جميع الأطراف.
وأضاف “التقيت بعض الأطراف واعتزم ملاقاة البقية في الأيام المقبلة، حين انتهي من مقابلة الجميع، سأعلن عن تاريخ عقد المؤتمر الوطني، اتمنى أن يكون ذلك بعد أسبوعين أو ثلاثة”.
من جهة أخرى، كشف سلامة، أن اتفاق وقف إطلاق النار في منطقة طرابلس الكبرى محترم بشكل كبير، لافتاً أنه يسهر رفقة 15 جنرالاً من الشرطة النظامية على احترام هذا الاتفاق الذي يضمن الأمن في الشوارع والساحات الكبرى للعاصمة الليبية.
ونوه المبعوث الأممي، بالمجهودات التي يبذلها فتحي علي باش أغا وزير الداخلية الجديد بحكومة الوفاق الوطني، من أجل تعزيز سيطرة الأجهزة الأمنية النظامية، مشيراً إلى قيامه باستبداله عدد من المسؤولين الأمنيين بالوزارة.
وكشف سلامة، عن تواجد 15 مليون قطعة سلاح خارج السيطرة، وهو ما يعني أن كل ليبي يحوز قطعتين او ثلاثة، مشيراً بأن سحب واسترجاع هذه الأسلحة لن يكون بين عشية وضحايا، وأن ذلك يمثل تحدياً للجميع.
وأشار إلى فتح ممثلية للأمم المتحدة بمدينة بنغازي في الأيام المقبلة، مع التخطيط لفتح ممثلية اخرى في مدينة سبها جنوبي ليبيا.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.