استقبلت وفد لجنة الصداقة البرلمانية المصرية الإماراتية

أمل القبيسي تؤكد عمق العلاقات التاريخية بين الإمارات ومصر

الإمارات الرئيسية السلايدر

أكدت معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي عمق العلاقات التاريخية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية الشقيقة، بفضل الدعم الذي تحظى به من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وفخامة عبد الفتاح السيسي رئيس جمهوريه مصر العربية منوهة بما وصلت إليه العلاقات من تنسيق وتشاور يعكس رؤى قيادتي البلدين إزاء القضايا المطروحة على المستويين العربي والدولي.
وقالت معاليها خلال لقائها أمس بمقر المجلس الوطني الاتحادي بأبوظبي، سعادة علاء السعيد إبراهيم عابد رئيس لجنة الصداقة البرلمانية المصرية الإماراتية والوفد المرافق له – إن دولة الإمارات العربية المتحدة بقيادتها الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة .. ستبقى داعماً لكل ما من شأنه الارتقاء بمختلف علاقات ومجالات التعاون، لتبقى هذه العلاقات مثالا يحتذى بين الأشقاء.
وفي بداية اللقاء رحبت معاليها بالوفد مشيدة بعمق العلاقات البرلمانية بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب المصري.
وأكدت أن زيارة الوفد تكتسب أهمية استثنائية تستمدها من خصوصية العلاقات بين البلدين الشقيقين التي أرسي دعائمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه “وسارت على نهجه القيادة الحكيمة للدولة.
وأشارت معاليها إلى أن العلاقات البرلمانية بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب المصري تترجم علاقات الأشقاء المتميزة بين البلدين من تنسيق المواقف والتشاور حول مختلف القضايا.
وشددت على دور البرلمانيين والدبلوماسية البرلمانية والرسمية في تعزيز التواصل بين الدول والشعوب والحضارات خاصة في ظل الأوضاع السياسية في المنطقة، وما يتعرض له العالم من إرهاب واستغلال الميليشيا الإرهابية ذات الأجندات السياسية وسعيها لتشويه الصورة الحقيقية للإسلام، مؤكدة أن المجلس الوطني الاتحادي اطلق استراتيجيته البرلمانية للأعوام 2016-2021 والتي من ضمن أهدافها مواكبة الدبلوماسية الرسمية في تبني رؤية الدولة وتوجهاتها حيال مختلف القضايا، مشيرة أن المجلس وترجمة لهذه الاستراتيجية وقع “28” مذكرة تعاون وتفاهم مع عدد من المؤسسات البرلمانية العربية والدولية .
من جانبه أشاد رئيس لجنة الصداقة البرلمانية المصرية الإماراتية، بعمق العلاقات التاريخية بين البلدين منوها بالجهود المشتركة التي تصب في استقرار المنطقة والعالم.
واكد أهمية الزيارات بين البرلمانين والدفع بالعلاقات البرلمانية إلى مزيد من الفاعلية.. مشيدا بما يتمتع به البلدان من علاقات وثيقة وتعاون في شتى المجالات .
حضر اللقاء سعادة كل من خالد علي أحمد بن زايد الفلاسي ، وعائشه بن سمنوه، وناعمة الشرهان ، أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، وسعادة أحمد شبيب الظاهري الأمين العام للمجلس وسعادة شريف محمد البديوي، سفير جمهورية مصر العربية الشقيقة لدى الدولة.
وكانت لجنة الصداقة البرلمانية المصرية الإماراتية قد اجتمعت برئاسة سعادة خالد بن زايد الفلاسي عضو المجلس الوطني الاتحادي رئيس لجنة الصداقة مع برلمانات الدول العربية وسعادة علاء عابد عضو مجلس النواب المصري رئيس لجنة الصداقة البرلمانية الإماراتية المصرية، وذلك في مقر الأمانة العامة بدبي لمناقشة سبل تطوير العلاقات البرلمانية بين الجانبين، وتفعيل التنسيق والتشاور حيال القضايا ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها تقديم الدعم للقضايا العربية خلال المشاركة في المحافل البرلمانية الدولية.
حضر جلسة المباحثات سعادة كل من: عائشة بن سمنوه، وأحمد محمد الحمودي، وسالم عبدالله حمد الشامسي، وسعيد صالح الرميثي، وناعمة الشرهان وأحمد يوسف النعيمي ، أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، وسعادة أحمد شبيب الظاهري الأمين العام للمجلس، وسعادة الدكتور جابر الزعابي الأمين العام المساعد للجلسات واللجان.
وفي بداية الاجتماع رحب سعادة خالد بن زايد بوفد مجلس النواب المصري مشيدا بالعلاقات الأخوية الوثيقة التي تربط دولة الإمارات مع جمهورية مصر العربية الشقيقة، مؤكدا أن العلاقة الثنائية بين البلدين تعد نموذجاً يحتذى في العلاقات بين الأشقاء.
من جانبه أكد سعادة علاء عابد أهمية التواصل بين المؤسسات البرلمانية في البلدين لمناقشة السبل الكفيلة بالدفع قدما بمجمل العلاقات الأخوية القائمة.
وأكد الجانبان على أهمية التعاون الدولي للتصدي للجماعات الإرهابية واتخاذ تدابير شاملة لمحاربتها .
وتختص لجنة الصداقة البرلمانية الإماراتية المصرية ب: تبادل الزيارات البرلمانية، وتبادل المعلومات البرلمانية للاستفادة المتبادلة من الخبرات البرلمانية المختلفة لكلتا الدولتين، وعقد اللقاءات البرلمانية الثنائية بغرض التنسيق البرلماني على هامش المنتديات والمحافل الدولية والإقليمية المشتركة، وتنظيم فعاليات برلمانية مشتركة حيال القضايا ذات الاهتمام المشترك، والمساهمة في تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية والتجارية والثقافية ودعمها وفقاً لاتفاقيات التعاون المبرمة بين البلدين. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.