“طرق دبي” تنظم حملات للحد من ظاهرة السيارات المهملة حول مراكز تسجيل المركبات

الإمارات

 

دبي: الوطن

نظمت هيئة الطرق والمواصلات حملات تفتيشية على عدد من مراكز تسجيل المركبات، بالتعاون مع شرطة دبي، وبلدية دبي، ودائرة التنمية الاقتصادية، وذلك في إطار حرصها على الحد من الظواهر غير الحضارية التي تحدث في محيط هذه المراكز، مثل تجارة بيع السيارات، ووجود مركبات دون أرقام وغيرها.
وقال جمال السادة، مدير إدارة ترخيص المركبات بمؤسسة الترخيص بالهيئة:
إن اطلاق الحملة جاء بعدما لوحظ وجود ظواهر غير قانونية تحدث حول مناطق عدد من مراكز تسجيل المركبات منها تجارة بيع وشراء المركبات، ووجود سيارات دون أرقام، وتجمُع مركبات قطر المركبات، مما يشوه المظهر الحضاري والجمالي لهذه المناطق.
وأضاف: إنه بناءً على ذلك تم التنسيق والتعاون مع شرطة دبي وبلدية دبي ودائرة التنمية الاقتصادية لتنظيم حملات تفتيشية للحد من هذه الظواهر عبر إزالة هذه المركبات واتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المخالفات والسلوكيات غير القانونية، موضحا أن المراكز التي تم التفتيش عليها هي: تسجيل القصيص، وكويك، وشامل / المحيصنة، واصل/ الجداف، وتسجيل/ البرشاء/ والمميز/ البرشاء، تمام الكندي، واصل ند الحمر، وتسجيل/ الورسان، حيث تم اتخاذ عدد من الإجراءات منها تحرير مخالفات، وسحب المركبات المهملة، ووضع الملصقات، وغيرها، وذلك من قِبل هيئة الطرق والمواصلات وبلدية دبي وشرطة دبي ودائرة التنمية الاقتصادية كل حسب تخصصه في هذا المجال، حيث بلغ إجمالي التي تم سحبها أو إزالتها 121 مركبة.
وأكد السادة، إن الهيئة تعمل وفق خطط سنوية للحد من الظواهر السلبية في مراكز تسجيل المركبات بالتعاون مع شركائها، وذلك حفاظاً على الشكل الجمالي والعمراني والحضاري لإمارة دبي.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.