تأكيد متانة العلاقات بين البلدين الشقيقين

سفير الدولة يشارك في مراسيم تنصيب مجموعة الصداقة البرلمانية الجزائرية – الإماراتية

الإمارات

 

شارك سعادة يوسف سيف سباع آل علي سفير الدولة لدى الجمهورية الجزائرية في مراسيم التنصيب الرسمي للمجموعة البرلمانية للصداقة الجزائرية – الإماراتية وذلك بمقر المجلس الوطني الشعبي بالعاصمة الجزائرية.
وأشاد سفير الدولة لدى الجزائر بمستوى العلاقات الأخوية المتينة التي تربط دولة الإمارات بجمهورية الجزائر الشقيقة والتي شهدت تطوراً كبيراُ تحت قيادتي البلدين صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وفخامة الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة.. مشيرا إلى تميز العلاقات الثنائية بين البلدين وخصوصيتها التي لا تتوقف فقط عند العلاقات الدبلوماسية الراسخة التي أنشأت 1974، فالقواسم الاجتماعية والثقافية والدينية بين شعبي البلدين تمتد عميقاً في التاريخ وتستظل بمظلة الثقافة العربية والإسلامية.
من جهته رحب سي عفيف عبدالحميد رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية بسعادة يوسف سيف سباع آل علي وسعادة لحسن توهامي ممثل وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية والحضور.
وأثنى الجانب الجزائري على علاقات الجزائر بدولة الإمارات والتي تتميز بالمتانة والتعاون في مختلف المجالات.. لافتا إلى تطورها الملحوظ بتوجيهات قيادتي البلدين إضافة إلى نجاح نتائج اللجنة المشتركة الأخيرة .. منوها بالزيارات المتبادلة لمسؤولي البلدين واختيار هيئة الشارقة للكتاب معالي عزالدين ميهوبي وزير الثقافة الجزائري شخصية العام الثقافية لسنة 2018 .
وأكد أهمية لجنة الصداقة البرلمانية ودورها المحوري في دعم وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين بما يخدم مصالحهما على الأصعدة السياسية، الاقتصادية، والثقافية.. مشيراً إلى ضرورة تفعيل العلاقات البرلمانية وتبادل الآراء والخبرات من خلال تبادل الزيارات بين الجانبين مستقبلاُ.. لافتا إلى أهمية تفعيل وثيقة التعاون التي وقعها الجانبان في أكتوبر 2010 لخلق إطار ملائم للتعاون برلماني فضلا عن الزيارات المتبادلة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.