بهدف تعزيز الشراكات الاستراتيجية بين مزودي الخدمات الصحية الحكومية والخاصة

“صحة أبوظبي” تبدأ العمل بمجلس الشراكة الاستراتيجي والمجلس الاستشاري للرعاية الصحية في الإمارة

الإمارات

 

 

أبوظبي – أماني لقمان

نظمت دائرة الصحة أبوظبي بمقرها صباح أمس لقاء إعلامياً سلطت من خلاله الضوء على بداية تنفيذ العمل بمجلس الشراكة الاستراتيجي والمجلس الاستشاري للرعاية الصحية واللجان الفرعية التي تتبعه
والتي تمثل منصات لتوحيد جهود القطاع الصحي بجناحية العام والخاص, لبحث سبل تطوير القطاع في الامارة وتحسين جودة الخدمات المقدمة فيه .

مجلس الشراكة الاستراتيجي للقطاع الصحي
حضر اللقاء سعادة محمد حمد الهاملي , وكيل دائرة الصحة- أبوظبي , و الدكتور عارف الشحي، المدير التنفيذي بالإنابة لمدينة الشيخ خليفة الطبية – شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، و محمد الشرفاء الرئيس التنفيذي لمجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية.
هذا وقد اشار سعادة محمد حمد الهاملي , وكيل دائرة الصحة – أبوظبي , إلى أن الدائرة شكلت
مجلس الشراكة الاستراتيجي على مستوى القطاع الصحي في أبوظبي، بهدف تعزيز الشراكات الاستراتيجية بين مزودي الخدمات الصحية الحكومية والخاصة. ويمثل المجلس منصة يتم من خلالها بحث سبل المضي قدماً بالقطاع الصحي في الإمارة ومخرجاته.
واوضح أن المجلس برئاسة معالي الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد، رئيس دائرة الصحة أبوظبي ويضم كلاً من محمد حمد الهاملي، وكيل دائرة الصحة – أبوظبي، نائب رئيس المجلس، والأعضاء: الدكتور جاريث جودير الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، المهندس عبدالله الشامسي المدير التنفيذي لمبادلة للرعاية الصحية، السيد راشد سيف القبيسي نائب الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، السيد محمد الشرفاء الحمادي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشركة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية، الدكتور شمشير فياليل الرئيس والمدير الإداري لمجموعة “في بي اس للرعاية الصحية”، السيد برانست مانغت، المدير التنفيذي لمجموعة إن أم سي للرعاية الصحية، الدكتور مايكل بيترز المدير التنفيذي للشركة الوطنية للضمان الصحي، السيد ديفيد هادلي المدير التنفيذي لمستشفى ميدكلينك الشرق الأوسط، السيد كارل ستنفر، المدير التنفيذي تي في أم كابيتال هيلث كير.
واشار الهاملي الى ان المجلس يعزز مبدأ الفريق الواحد، من خلال ضمه عدداً من الخبراء في القطاع الصحي الحكومي والخاص، حيث أصبح من الضروري أن تتكاتف الجهود في القطاعين لمواصلة المسيرة التنموية المتسارعة التي يشهدها القطاع، والتي تتوافق مع التزام الدائرة بالارتقاء بجودة خدمات الرعاية الصحية وتعزيز تجربة المرضى في الإمارة.
تتضمن مهام مجلس الشراكة الاستراتيجي استشراف مستقبل قطاع الرعاية الصحية في الإمارة ورسم ملامحه من خلال إيجاد منصة لطرح الآراء والتشاور بين مختلف الجهات المعنية بما في ذلك مزودو الخدمات الصحية من القطاعين العام والخاص. ويقوم المجلس بعقد اجتماعات ربع سنوية، فيما يعمل على متابعة تنفيذ القرارات والأعمال ذات الصلة مع كافة الأطراف واللجان والجهات المعنية.
المجلس الاستشاري الفني للرعاية الصحية
كما اوضح الهاملي بأن دائرة الصحة أبوظبي شكلت كذلك المجلس الاستشاري الفني للرعاية الصحية بهدف توحيد جهود القطاعين الحكومي والخاص لتقديم التوصيات والمشورة الفنية اللازمة واتخاذ قرارات مستندة إلى أسس بحثية وعلمية واضحة تسهم في الارتقاء بأداء منظومة القطاع الصحي ورفع مستوى كفاءته
ويترأس المجلس سعادة محمد حمد الهاملي، وكيل دائرة الصحة – أبوظبي، وبعضوية كل من الدكتور عارف الشحي، المدير التنفيذي بالإنابة لمدينة الشيخ خليفة الطبية – شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، والدكتور عبدالمجيد الزبيدي، رئيس مركز علوم القلب في مستشفى المفرق – شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، والدكتور جوزيه لوبيز، الرئيس التنفيذي في مستشفى هيلث بوينت، شركة مبادلة للرعاية الصحية، والدكتور هاورد بودولكسي، الرئيس التنفيذي لمركز كامبريدج للطب وإعادة التأهيل، والسيد نيل كلارك، مدير دائرة تخطيط واستثمارات الرعاية الصحية في دائرة الصحة أبوظبي، والسيد بينو توماس، دائرة الخدمات المساندة في دائرة الصحة أبوظبي.
ويعمل المجلس على تقديم التوصيات الاستشارية التي يرتكز عليها العمل الصحي والطبي بما في ذلك التوصيات حول المعايير والارشادات الطبية، التوصيات حول الدورات التعليمية وورش العمل التي تسهم في تحسين فعالية الممارسات الطبية بناءً على أفضل الممارسات في المجال الصحي، التوصيات بشأن المنهج الدراسي والتخصصات الدراسية ودراسة معايير الاعتماد الأكاديمي الملائم لمؤسسات التعليم الطبي، والتدريب، والتعليم الطبي المستمر والتوصيات المتعلقة بالترخيص والتحقيقات والقرارات التأديبية والسلوك المهني والأخلاقي وتحديث المعايير والمبادئ التوجيهية لتعكس أحدث الممارسات في مجال الطب والعلوم الصحية.
ونوه الهاملي الى ان المجلس سيعمل على الاستفادة من خبرات الأعضاء في تقديم توصيات من شأنها تعزيز مخرجات القطاع الصحي في الإمارة، حيث تتركز جهود الأعضاء على تقييم وتحليل الوضع الحالي والبحث في كافة المجالات القابلة للتحسين وتقديم المقترحات للإجراءات التي يمكن اتخاذها.
وتم تشكيل أول لجنتين فرعيتين تندرجان تحت مظلة المجلس وهما: لجنة أمراض القلب ولجنة أمراض السرطان اللتين يتضمنان خبراء من ذوي الكفاءة والاختصاص للبت في المجالات المذكورة ورفع التوصيات للمجلس في مواضيع شتى تتضمن متطلبات الحصول على اعتماد مراكز التميز، والتقنيات الحديثة في علاجات أمراض القلب والسرطان، وتحديد مؤشرات الأداء للارتقاء بجودة الرعاية الصحية المقدمة، وكذلك تقديم المشورة بشأن المعايير المتبعة حول تشخيص هذه الأمراض، وحول العلاجات المبتكرة.
وتقوم المهام الرئيسية للمجلس أيضاً على تقديم المشورة بشأن الممارسات الطبية والتقنيات الصحية الجديدة، تقديم المشورة بشأن توافر الخدمات الطبية الأساسية والمتقدمة والتوزيع الأمثل لها، العمل كجهة مرجعية لأية استفسارات ذات العلاقة، وتقديم المشورة حول حوكمة وتنظيم موضوعات البحث والتجارب الطبية، وتقديم المشورة بشأن إدراج واستبعاد المنافع من التغطية التأمينية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.