العلماء: الوزارة ملتزمة بتمكين جميع المراكز الصحية من الحصول على الاعتماد الدولي بحلول 2021

“الصحة” توجّه بتوسعة وصيانة مركز القرائن الصحي بالشارقة

الإمارات

 

الشارقة: الوطن

بهدف رفع مستوى رضا المرضى والمتعاملين وتحقيق سعادتهم، وجّهت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بتوسعة مركز القرائن الصحي في إمارة الشارقة، وإجراء تحديثات شاملة لمبنى المركز الحالي، وتزويد كافة أقسام المركز بأجهزة طبية حديثة ومتطورة .
جاء ذلك خلال زيارة تفقدية قام بها سعادة الدكتور محمد سليم العلماء وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع، إلى مركز القرائن الصحي مؤخراً، برفقة سعادة الدكتور يوسف محمد السركال وكيل الوزارة المساعد لقطاع المستشفيات، في إطار برامج وخطط الوزارة لرصد احتياجات المراكز الصحية والمستشفيات وتوفير المتطلبات اللازمة لها.
معايير عالمية
وتندرج هذه الزيارة ضمن سلسلة الجولات الدورية التي يقوم بها وكيل الوزارة على المنشآت والمرافق الصحية في مختلف مدن ومناطق الدولة، بهدف الوقوف على مستوى الأداء وجودة الخدمات الصحية المُقدّمة للمرضى والمُراجعين وضمان مطابقتها لأرقى المعايير العالمية المعتمدة من الوزارة، وكذلك معاينة احتياجات المركز في الميدان.
وأكد سعادة الدكتور محمد سليم العلماء سعي الوزارة الدؤوب لتحقيق خطتها الاستراتيجية والتزامها بتمكين جميع المستشفيات والمراكز الصحية التابعة لها من الحصول على الاعتماد الصحي الدولي، وفي إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، عبر تحسين والتطوير المستدام للمنشآت الصحية بالدولة وتبني أرقى المعايير والمواصفات لتتماشى مع المتطلبات العالمية التي تطبقها المرافق الصحية المرموقة، وصولاً إلى تحقيق رؤية الوزارة ببناء “نظام صحي فعّال ومستدام لمجتمع سعيد”.
المريض أولاً
وأوصى سعادة الدكتور العلماء بإتخاذ الإجراءات اللازمة لتوسعة المركز وصيانته بشكل شامل، والإسراع في تحديث قسم الأشعة وتوفير الأجهزة المتطورة بما يتناسب مع أحدث التقنيات العالمية كي يعمل المركز بناء على المعايير العالمية المعتمدة، وبما يُلبّي حاجة سكان المنطقة في تقديم خدمات طبية متنوعة ومتكاملة من العلاج العام وعلاج الحالات المزمنة والحالات الطارئة وغيرها من الخدمات الوقائية للأطفال والكبار وفق أعلى درجات الجودة، وذلك في إطار جهود وزارة الصحة ووقاية المجتمع لتطوير الخدمات الطبية والعلاجية المقدمة للسكان بما يتواكب مع أفضل المعايير العالمية.
ودعا سعادة الدكتور العلماء إدارة المركز وفريق العمل إلى مضاعفة الجهود للارتقاء بمستوى الأداء، والحرص الدائم على تطوير وتقديم خدمات رعاية صحية وفق أفضل الممارسات العالمية، بما يُلبّي احتياجات المرضى ويُحقق السعادة للمتعاملين، والتزاماً بقيم الوزارة التي تضع “المريض أولا” باعتباره محور الاهتمام والرعاية، مع الحرص على تحقيق “التميز والريادة” من خلال تقديم رعاية صحية وفق أعلى معايير التميّز والاحتراف وتحقيق الريادة في المجال الصحـي.
وجال الدكتور العلماء على الأقسام المختلفة في مركز القرائن الصحي، حيث اطلع على أداء مختلف مرافق المركز وخطته التشغيلية، والتقى الكوادر الطبية والفنية العاملة، واستمع لآرائهم حول العمل في المركز واحتياجاته وتطلعاتهم للمستقبل، مُوجهاً بمواصلة العمل بكفاءة لتحقيق سعادة المرضى والمراجعين.
خدمات متكاملة
يُذكر أن مركز القرائن الصحي يقدّم خدمات طبية وعلاجية مميزة ومتكاملة تشمل الطب العام وطب الأُسرة ، بالإضافة إلى خدمات فحص الثدي التابع لبرنامج الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي.
ويُقدم مركز القرائن الطبي الخدمات التعزيزية مثل التطعيمات وفحوصات الزواج وطعومات الأطفال والأشعة واختبارات الدم والتحاليل الطبية، إلى جانب خدمات التثقيف الصحي. أما مركز تعزيز صحة الأسرة فيقدم خدمات الفحص المبكر للسرطان وخدمات الأمومة والطفولة، وفحوص ما قبل الزواج، إضافة إلى خدمات أخرى منها الفحص الدوري ورعاية الحوامل والتطعيمات للأطفال.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.