شركات سياحية أيرلندية تختتم بنجاح فعاليات بعثتها التجارية إلى الإمارات لعام 2019

الإقتصادية

 

دبي – الوطن
زار مؤخراً وفد مؤلف من عدد من أبرز شركات السياحة والسفر الأيرلندية دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك في إطار الترويج للسياحة والسفر في الجزيرة، وتعزيز العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين.
وضم الوفد 12 منظمة وشركة أيرلندية رائدة في مختلف القطاعات التي تشمل السياحة والسفر والجولات السياحية والضيافة. واستمرت الزيارة لمدة يومين؛ حيث استضافت أبوظبي المداولات في أولى أيامها في 4 فبراير، فيما احتضنت دبي أعمال يومها الثاني في 5 فبراير. وأتيحت الفرصة أمام ما يقارب 200 شركة إماراتية للقاء هذه المؤسسات بشكل مباشر، وذلك في إطار سلسلة من اللقاءات والاجتماعات المباشرة وورشات عمل متنوعة وجلسات تفاعل وتبادل آراء، هدفت جميعها إلى تعزيز العلاقات التجارية القائمة بين البلدين، وفتح المجال أمام فرص أعمال تجارية جديدة.
وشمل وفد البعثة التجارية لهذا العام ممثلين عن مؤسسات وشركات أيرلندية بارزة، ومنها شركة ’جينيس ستورهاوس‘، وشركة ’كيلدير المحدودة‘ لخدمات البيع بالتجزئة، وفندق ’إنتركونتيننتال دبلن‘، وشركة ’آيريش رجبي تورز‘ المتخصصة بتنظيم رحلات الرجبي، إلى جانب وكالات متخصصة بخدمات السياحة والسفر، وفندق ’ذا ميريون‘، ومجموعة فنادق ’ذا سافوي‘، وشركة ’أيرلندا لينكس جولف‘ السياحية، بالإضافة إلى هيئة التنمية السياحية في أيرلندا، وهيئة السياحة في أيرلندا الشمالية.
كما شاركت السفارة الأيرلندية في أبوظبي بورشات العمل التي أقيمت في كل من أبوظبي ودبي. وبدوره، استضاف آيدان كرونين، سفير أيرلندا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة، فعالية لتشبيك العلاقات في العاصمة أبوظبي، حضرتها الشركات الأيرلندية المشاركة في الوفد إلى جانب عدد من الشركات المحلية الناشطة في قطاعي السياحة والسفر.
وفي هذا الصدد، علق السفير كرونين على ما وصفها بأنها بعثة تجارية ناجحة للغاية، قائلاً: “تعمل السفارة الأيرلندية في أبوظبي جاهدة على ترسيخ المكانة الإيجابية لأيرلندا في الإمارات العربية المتحدة بوصفها وجهة رائعة، سواء للسياحة والاستجمام أو الاستثمار والقيام بالأعمال التجارية أو الدراسة والتعلم. وتعد دولة الإمارات العربية المتحدة، من منظور سياحي، واحدة من أكبر الأسواق الناشئة التي تستهدفها أيرلندا، وستواصل السفارة الأيرلندية بذل ما بوسعها من أجل دعم وتشجيع الشركات والمؤسسات السياحية الأيرلندية في مساعيها الترويجية. كما وفرت هذه البعثة التجارية الناجحة فرصاً استثنائية مميزة لقطاع السياحة الأيرلندي، حيث مهدت المجال أمام ترسيخ العلاقات القائمة بين البلدين، وفتح الطريق أمام إقامة علاقات تجارية مع شركاء جدد في كل من أبوظبي ودبي”.
وتابع السفير كرونين قوله: “يسرني للغاية أن تلعب السفارة الأيرلندية دوراً هاماً في تسهيل وتشجيع بناء مثل هذه العلاقات الاستراتيجية الهامة. ولقد شكل إعفاء مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة من تأشيرة السفر إلى أيرلندا مطلع عام 2018 خطوة إيجابية بالغة الأهمية توازي في أهميتها افتتاح مراكز منح التأشيرات الأيرلندية في كل من دبي وأبوظبي، بالشراكة مع ’في إف إس جلوبال‘. وفي ظل هذه التطورات الإيجابية، تملؤني الثقة بقدرة أيرلندا على الاستمرار في النمو والازدهار كوجهة سياحية وتجارية متميزة بالنسبة لكل من السكان المحليين والمغتربين الذين يقطنون الإمارات على حد سواء”.
وبدورها، صرحت شيوفان مكمانامي، مدير الأسواق السياحية لدى هيئة السياحة الأيرلندية، والتي قادت فعاليات البعثة التجارية لهذا العام، قائلة: “لا يزال قطاعا السياحة والضيافة يتصدران قائمة أهم القطاعات التي تساهم بشكل فعّال في نمو أيرلندا، وتستمر الإمارات العربية المتحدة بكونها سوقاً تجارية هامة لزيادة النمو الاقتصادي لدولتنا. وتعد أرقام الزوار والسياح خير دليل على التقدم الذي أحرزناه في هذا المجال؛ حيث استقبلت جزيرة أيرلندا العام الماضي أكبر عدد من المسافرين القادمين من منطقة الشرق الأوسط، وتشير التقديرات أن المسافرين من دولة الإمارات العربية المتحدة شكلوا حوالي ثلثي إجمالي الزوار”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.