الاعتماد الثالث الذي تحصل عليه شبكة مستشفياتها في الإمارات

ميدكير للنساء والأطفال يحصل على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة

الإمارات

 

 

دبي: الوطن

حصل مستشفى ميدكير للنساء والأطفال على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة والذي يظهر المستوى العالي لجودة الخدمات الطبية والاهتمام الكبير بسلامة المرضى في المستشفى.
من الجدير بالذكر أن مستشفى ميدكير للنساء والأطفال في دبي يقدم الرعاية الصحية من خلال فريق يضم 27 متخصصاً في طب الأطفال والرعاية المركزة لحديثي الولادة والتوليد وأمراض النساء.
ويعكس هذا الانجاز، التزام ميدكير بالوصول إلى أعلى معايير الرعاية الصحية ويعزز من دورها في رحلة الرعاية الصحية التي تتمحور حول المريض من خلال ضمان سلامة المرضى ورفاهيتهم بالدرجة الأولى. ويعد هذا الاعتماد هو الثالث الذي تحصل عليه شبكة مستشفيات ميدكير في الإمارات على ضوء حصولها على أعلى المعدلات وفق معايير اللجنة الدولية المشتركة.
استغرقت عملية التقييم من قبل فريق المفتشين الدوليين، أربعة أيام تم خلالها التركيز على جودة الخدمات ومعايير سلامة المرضى المتبعة في المستشفى، ليتم بعد ذلك مطابقة النتائج مع معايير الطبعة السادسة للجنة المشتركة الدولية للمستشفيات التي أفضت إلى منح ميدكير الاعتماد الثالث من نوعه لشبكة مستشفياتها في الإمارات.
وفي إطار تعليقه على هذا الانجاز الهام الذي يضاف إلى سلسلة الانجازات الأخرى، قال أندريه داود، الرئيس التنفيذي لمجموعة ميدكير: “إننا في ميدكير ملتزمون باعتماد أعلى معايير الرعاية الصحية الوقائية والعلاجية والتأهيلية وتتمثل رؤيتنا بتعزيز التميز من خلال تقديم أفضل خدمات رعاية صحية للمرضى مع الحفاظ على سلامتهم ورفاهيتم”. وأضاف داود: “يأتي حصولنا على هذا الاعتماد تكريماً لفريقنا الذي عمل بجهد كبير لتوفير رعاية صحية متميزة”.
من جانبها، قالت الدكتورة شمسة عبد الله بن حمّاد، رئيس قسم العمليات في مستشفى ميدكير للنساء والأطفال: “حصولنا على جائزة إدارة المستشفيات الآسيوية وجوائز مقدمي الرعاية الصحية في الهند يعكس مكانة مستشفى ميدكير للنساء والأطفال باعتبارها مرادفاً للرعاية والاهتمام والجودة العالية التي تلبي احتياجات مجموعات مختلفة من المرضى وتؤمن لهم قدراً كبيراً من السلامة. ونحن اليوم فخورون بهذه القفزة النوعية وما وصلنا إليه على مستوى العالم”.
يذكر أن اللجنة الدولية المشتركة هي مؤسسة عالمية رائدة في توفر خدمات اعتماد الرعاية الصحية وتحسين سبلها ونوعيتها وسلامة المرضى في المجتمع الدولي. تعمل اللجنة مع المستشفيات والوزارات الحكومية في أكثر من 100 دولة لتوفير حلول الرعاية الصحية لتحقيق الأداء الأمثل. يعد هذا الاعتماد أحد المعايير الدولية الأكثر دقة في الجودة وسلامة المرضى، مما يعني أنها واحدة من أهم الشهادات في العالم بالنسبة للمستشفيات ومقدمي الرعاية الصحية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.