أكبر مشاركة لمنتجات الألبان والأجبان الأمريكية ضمن فعاليات معرض جلفود

الإقتصادية

 

دبي – الوطن
أعلن مجلس صادرات الألبان والأجبان الأمريكية (USDEC) عن مشاركته في فعاليات الدورة الرابعة والعشرين من معرض ’جلفود‘، المعرض السنوي الأكبر على مستوى العالم في مجال المأكولات والمشروبات والضيافة، وذلك مع وفد مؤلف من 22 شركة في مجال الألبان من منتجين ومصدرين وتجار. وسيقوم المجلس من خلال جناحه رقم (F2-34) في القاعة رقم 2، بتسليط الضوء على تنوع وجودة منتجات الأجبان والألبان التي يمثلها، بما يلبي الطلب المتزايد من قبل التجار والمستهلكين على حد سواء.
تعتبر منطقة الشرق الأوسط بشكل عام، ودولة الإمارات العربية المتحدة على وجه الخصوص، سوقاً رئيسية لمنتجات الألبان والأجبان الأمريكية. حيث تشهد هذه السوق ارتفاعاً كبيراً في أعداد المستهلكين المهتمين بالمنتجات عالية الجودة، فضلاً عن تميزها ببيئة أعمال ملائمة وانفتاح تجاري. وقد بلغ حجم صادرات الألبان والأجبان الأمريكية إلى الشرق الأوسط والمغرب ومصر 62,882.4 طن متري ما يعادل 224 مليون دولار، وذلك في الفترة بين شهري يناير ونوفمبر 2018.

وبالإضافة إلى الحضور المتميز والكبير في جلفود، يدعم مجلس صادرات الألبان والأجبان الأمريكية الموردين الأمريكيين لدخول تجار التجزئة الرئيسيين إلى الأسواق في الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والبحرين والكويت، وذلك من خلال برامج متخصصة تشمل مجالات التدريب على ترويج المنتجات، ودعم جهود انتقاء العينات، وإدارة الأصناف، والتي ستُقدَّم للمشترين وموظفي المتاجر على حد سواء. ومع وجود أكثر من 600 نوع من الاجبان في الولايات المتحدة الأمريكية يمكن للمنطقة الاستفادة بإضافة أنواع أجبان جديدة ذات شهرة واسعة وحائزة على تقدير عالم. كما أطلق مجلس صادرات الألبان والأجبان الأمريكية برنامج شهادة الاخصائي للطهاة الذي يدور حول تحديد طرق جديدة تهدف الى التنوع والابتكار وتعدد استخدامات الجبن الأمريكي وتنامي الطلب داخل قطاع خدمات الطعام .
وبهذه المناسبة، قالت أنجيليك هوليستر, نائب رئيس سوق الأجبان والألبان الأمريكية: ” يولي قطاع الألبان والأجبان في الولايات المتحدة الأمريكية اهتماماً بالغاً بأسواق التصدير الخارجية،حيث أن كل شاحنة من أصل 7 شاحنات حليب تغادر مزارع الأبقار يكون مصيرها تصنيع منتجات ألبان معدة للتصدير ما يجعلها بمثابة مسار نمو حيوي للمزارعين والمصنعين”. وأضافت هوليستر: “نحن ملتزمون بتلبية احتياجات المنطقة المتنامية من منتجات الألبان والأجبان عبر الشراكات مع تجار التجزئة وقطاع الضيافة الراقي ومعاهد الطهي والجامعات .


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.