تونس في الصدارة وسوريا الوصيف

23 ميدالية ملونة لمنتخب الإمارات في ثاني أيام ملتقى الشارقة لقوى المعاقين

الرئيسية الرياضية

 

الشارقة- الوطن:
رفع منتخب الإمارات غلته إلى 23 ميدالية ملونة بواقع 3 ذهبيات و8 فضيات و12 ميدالية برونزية في ثاني أيام منافسات ملتقى الشارقة الدولي التاسع لألعاب القوى لأصحاب الهمم، التي تقام برعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، على ملاعب نادي الثقة للمعاقين.
واستطاع لاعب نادي الثقة للمعاقين اللاعب محمد القايد من اقتناص الميدالية الذهبية الثالثة لدولة الإمارات في منافسات سباق 800م عدو كراسي متحركة رجل فئة “T34” ، كما حقق الميدالية الفضية في سباق 200م عدو كراسي متحركة رجال فئة “T34″، وأضاف زميله في نادي الثقة للمعاقين اللاعب يحيى البلوشي الميدالية الفضية في سباق 200م عدو رجل للفئة “T46/62/63″، وتمكن اللاعب علي حسين لاعب نادي دبي من تحقيق الميدالية الفضية في سباق دفع الجلة كرسي متحرك رجال فئة “F34″، ونال لاعب نادي الثقة للمعاقين فرحان لقبال الميدالية البرونزية في منافسات رمي الرمح رجال فئة “F40/46/42″،وحقق لاعب نادي دبي محمد فهدني الميدالية البرونزية في سباق 200م كرسي متحرك رجال فئة “T54” ، ونال لاعب نادي العين اللاعب عبدالعزيز الشكيلي الميدالية البرونزية في سباق دفع الجلة كرسي متحرك فئة “F32/33”.
وكان لفتيات الإمارات نصيب كبير من التألق، حيث استطاعت بطلة نادي خورفكان عائشة سالم الخالدي من تحقيق برونزية رمي الرمح سيدات كرسي متحرك للفئة “F33/34″،
وتمكنت زميلتها في نادي خورفكان اللاعبة مريم الزيودي من تحقيق الميدالية البرونزية في سباق رمي القرص سيدات فئة “F40/41″
وتمكنت تونس من الحصول على الصدارة لمنافسات البطولة لليوم الثاني برصيد 14 ميدالية ملونة (9 ميداليات ذهبية، 4فضية، و1 برونزية)، بينما جاءت سوريا في المركز الثاني برصيد 8 ميدالية (6 ذهبية، 2 برونزية)، وجاءت الكويت في المركز الثالث برصيد 9 ميدالية (4 ذهبية، 3 فضية، و2برونزية).
وبارك الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس مجلس إدارة نادي الثقة، لابطال ” فرسان الإرادة ” تحقيقهم 23 ميدالية ملونة في ثاني أيام منافسات ملتقى الشارقة الدولي التاسع لألعاب القوى للمعاقين ، مهنئا إياهم بهذه الإنجازات الكبيرة والتي نالت احترام المجتمع الرياضي الإماراتي والعربي والعالمي ، وحثهم على بذل مزيد من الجهد ، بهدف رفع علم الإمارات عالياً خفاقاً وعدم التفريط في المكتسبات التي تحققت في البطولة وتحقيق المزيد من الميداليات في اليوم الأخير للبطولة .
وأضاف الدكتور طارق سلطان بن خام أن اهتمام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بأبنائه من ذوى الإعاقة ، يضاعف من مسؤولية القائمين على رياضة المعاقين خلال المرحلة المقبلة للسير على طريق النجاحات بعد وصول رياضة المعاقين إلى مكانة مرموقة في الخريطة العالمية خاصة بعد استضافة الشارقة دورة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر.
و قال أحمد سالم المظلوم المدير التنفيذي لنادي الثقة للمعاقيين :” أننا نعمل بكل جهد واجتهاد في تنظيم هذه الدورة من البطولة حتى تخرج بالشكل الجيد الذي يليق بسمعة ومكانة دولة الإمارات العربية المتحدة ، وإمارة الشارقة ، خاصة لاهتمام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بهذه البطولات الرياضية لذوى الإعاقة “، مضيفاً ” نبارك لابطالنا الإماراتيين من ذوى الإعاقة ما حققوه من إنجازات رياضية مميزة في هذه البطولة ، تضاف إلى سجلات دولة الإمارات ، خاصة ان هذه الفئة لا يوجد في قاموسها كلمة مستحيل ، كما انهم عودونا دائماً على التميز والتواجد في المقدمة ورفع علم الإمارات عالياً في جميع المحافل المحلية والدولية والقارية “.
.وقال بطلنا الأولمبي محمد القايد :” انه سعيد بالحصول على الميدالية الذهبية والفضية في ثاني أيام البطولة ، وهذا يعتبر انجاز شخصي وإنجاز يضاف الى دولتنا الحبيبة ، ويرجع ذلك كله بفضل الدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ، الذي يدعمنا بكل قوة من اجل تحقيق الميداليات في كل المنافسات الرياضية سواء المحلية او الدولية او القارية ، مضيفا انه سوف يسعى في المسابقات والبطولات القادمة تحقيق ميداليات وأرقام قياسية تليق بسمعة ومكانة دولة الإمارات العربية المتحدة .


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.