مجمع دبي الصناعي يبرم اتفاقية شراكة لإنشاء مشروع “صناعيات”

الإقتصادية

 

أبرم مجمع دبي الصناعي – أحد أكبر الوجهات الصناعية في دبي و التابع لمجموعة تيكوم- اتفاقية تعاون و شراكة مع “لوتاه لتطوير العقارات” لإنشاء مشروع “صناعيات” للوحدات الصناعية المبنية على مساحة تبلغ 3 ملايين قدم مربع في المجمع.
و حسب الاتفاقية سيتم تطوير المشروع على مرحلتين بعقد مساطحة طويل الأمد لـ49 عاما تمتد الأولى منها على مساحة مليون قدم مربع.
وقع الاتفاقية كل من عبد الله بالهول الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية لمجموعة تيكوم وصالح عبدالله لوتاه المدير التنفيذي لشركة “لوتاه لتطوير العقارات” وذلك على هامش مشاركة مجمع دبي الصناعي في معرض “جلفود 2019″.
و أعرب عبد الله بالهول عن سعادته بما يحققه مجمع دبي الصناعي من نجاحات متواصلة في تطوير القطاع الصناعي بدبي والمنطقة.. وقال : ” تأتي الاتفاقية مع شركة لوتاه لتطوير العقارات منسجمة مع توجهات مجموعة تيكوم لاستقطاب الاستثمارات بما يسهم في تعزيز مكانة دبي كوجهة مثالية للأعمال ووضعها بين أكثر الاقتصاديات تنافسية في العالم” .
و صمم مشروع “صناعيات” ليوفر حلولا متكاملة ومستدامة تسهم في تحسين كفاءة العمليات عبر جميع مراحل سلاسل التوريد مستفيدا من البنية التحتية المتطورة والموقع الاستراتيجي لمجمع دبي الصناعي لتلبية المتطلبات المتنامية للعملاء الناشطين في قطاعات السلع الاستهلاكية سريعة التداول والتجزئة والبيع بالجملة والتوزيع والتصنيع وغيرها وذلك عبر طرحه لوحدات صناعية جاهزة للمستثمرين تتراوح مساحتها بين 20 و 60 ألف قدم مربعة لتلبية مختلف الاحتياجات، وذلك ضمن المرحلة الأولى.
من جانبه رحب سعود أبو الشوارب المدير العام لمجمع دبي الصناعي بشركة لوتاه لتطوير العقارات بانضمام مشروع “صناعيات” كشريك أعمال جديد إلى المجمع .. معربا عن تطلعه لشراكة طويلة ومثمرة مع شركة لوتاه لتطوير العقارات وأن يكون انضمامها إلى مجتمع الأعمال في المجمع تعزيزا لمسيرة التنمية والتطوير في المجمع وداعما لتحقيق استراتيجية دبي الصناعية 2030 .
بدوره قال صالح عبدالله لوتاه إن هذه الاتفاقية مع مجمع دبي الصناعي تعد خطوة هامة للوتاه لتطوير العقارات إذ تمثل بداية لنشاط الشركة في سوق الوحدات الصناعية.. وأعرب عن ثقته بأن انضمامهم إلى مجمع دبي الصناعي ما يتيح لهم الاستفادة من الموقع الاستراتيجي والبنية التحتية المتطورة والخدمات المتكاملة للمصنعين التي يقدمها المجمع. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.