أبو غزاله ضيف شرف بدعوة من فخامة رئيس جمهورية مقدونيا

الإمارات

 

مقدونيا: الوطن

استضاف فخامة رئيس جمهورية مقدونيا جورجي إيفانوف سعادة الدكتور طلال أبوغزاله المؤسس والرئيس لمجموعة طلال أبوغزاله الدولية كضيف شرف على مراسم الجلسة الافتتاحية للدورة الجديدة من التدريب الدولي للقادة الشباب يوم الحادي عشر من شهر شباط/ فبراير الجاري لتسليط الضوء على مستقبل التعليم وإعداد ما يلزم لتطوير هذا القطاع.
رحب فخامة الرئيس جورج إيفانوف بالدكتور أبوغزاله وشكر مشاركته، وتحدث عن مستقبل التعليم وعن الثورة الصناعية الرابعة، ورؤيته لتطوير هذا القطاع.
وأشار خلال حديثه إلى “البلوك شين”، الذكاء الاصطناعي والبيانات الكبيرة والريبوتات وغيرها، مؤكدا مدى تقدمها في بلاده وأهميتها، موجها الطلاب والقادة الشباب إلى الارتكاز على هذه المحاور الرئيسية في عملية تطوير التعليم.
من جهته وجه سعادة الدكتور طلال أبوغزاله الشكر لفخامة الرئيس المقدوني، وأكد على ما ذكره فخامته عن الثورة الصناعية الرابعة وعلى نظرته المتفائلة ومبادراته التي تهدف لتوفير مستقبل أفضل من خلال التعليم.
وتحدث الدكتور أبوغزاله خلال كلمته عن رؤيته لمستقبل قطاع التعليم وأهم المرتكزات التي يجب التركيز عليها لتخريج مبتكرين.
وأشار إلى أهم المبتكرين العباقرة الذين أحدثوا التغيير على مدى العصور، والذين فشلت أنظمة التعليم أمامهم، حيث لم يكملوا الدراسة وأولهم اينشتاين.
وأضاف إن نظام التعليم الحالي في العالم يحتاج الى تطوير جذري ليتواكب مع متطلبات هذا العصر ويناسب اختلاف العقول البشرية. وشبه نظام التعليم بالدواء الذي لا يمكن أن يكون علاجا لجميع الأمراض.
وأشار أبوغزاله إلى أن مختلف جوانب الحياة تطورت على مدى السنوات الماضية، من هواتف ووسائل نقل وغيرها، مبينا أن الأولى تغيير نظام التعليم الذي سيكون تأثيره مباشرا، وواصفا نظام التعليم الحالي بالمتخلف عن التطور الحاصل.
وأكد أبوغزاله أن إيمانه بأهمية تطوير نظام التعليم كان الدافع وراء إطلاق كلية طلال أبوغزاله الجامعية للابتكار، التي تتميز بالتعليم من خلال حاضنات أعمال، والمعلمين فيها مرشدين، وموجهين وداعمين، تسعى لتخريج مخترعين وأصحاب إبداعات معرفية.
وأشار إلى كتابه الجديد “العالم المعرفي المتوقد” الذي يشرح رؤيته وفلسفته الخاصة على مدار الثمانين عاما لثورة المعرفة وتأثيرها على مستقبل البشرية.
وتطرق أبوغزاله إلى مسالة الذكاء الاصطناعي الذي بات حديث الساعة وقال “إن القلق الذي يعتري الأسواق والعمالة من خسارة بعض الوظائف بسبب الذكاء الاصطناعي ليس في محله”، وأضاف “لم تعد المسألة هل تستطيع الآلة القيام بعمل الطبيب، وإنما “متى”.
وقد منح فخامة الرئيس إيفانوف شهادة تقدير للدكتور طلال أبوغزاله على جهوده الكبيرة في عالم المعرفة، وقدم الدكتور أبوغزاله لفخامة الرئيس درع مجموعة طلال أبوغزاله الدولية تقديرا وعرفانا لجهوده الوطنية والعالمية.
واختتمت الزيارة بحفل غداء رئاسي على شرف الدكتور أبوغزاله، ومقابلات صحفية من الإعلام المحلي، والمشاركة في حلقة نقاش حول الثورة الصناعية الرابعة، كما سجل أبوغزاله رسالة في كتاب كبار الشخصيات في مكتب فخامة الرئيس.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.