لجنة تنسيق الخدمات بين الجهات الحكومية والاتحادية تعقد اجتماعها الأول في دبي

الإمارات

 

أكدت سعادة المهندسة جميلة محمد الفندي المديرة العامة لبرنامج الشيخ زايد للإسكان سعي البرنامج إلى تحقيق رؤية القيادة الرشيدة في توفير أعلى مستويات الاستقرار وتحقيق جودة الحياة في المجتمعات السكنية للمواطنين من خلال الخدمات والمرافق المتكاملة في مشاريع الأحياء السكنية المستدامة التي ينفذها البرنامج، وذلك بالتعاون مع الجهات الحكومية المحلية والاتحادية في مختلف إمارات الدولة، وعن طريق لجنة تنسيق الخدمات التي تم تشكيلها بقرار من المجلس الوزاري للخدمات ويترأسها البرنامج بغرض تطوير مشروعات الأحياء السكنية وتطبيق دليل جودة الحياة في المجتمعات السكنية الحيوية.
جاء ذلك خلال ترؤس جميلة الفندي الاجتماع الأول للعام الجاري للجنة تنسيق الخدمات بين الجهات الحكومية والاتحادية في “حي التسامح” السكني بدبي بحضور أعضاء اللجنة من ممثلي الجهات الحكومية والاتحادية و منها وزارة الصحة ووقاية المجتمع و التربية والتعليم والدفاع المدني وتنمية المجتمع والكهرباء والمياه والبنية التحتية.
وأشارت الفندي إلى أن البرنامج يسعى إلى تطبيق دليل جودة الحياة في المجتمعات السكنية الحيوية و التي اعتمدها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” مطلع العام الجاري مع الجهات الحكومية المختلفة وتعزيز التجارب الحياتية للمواطنين بما يتوافق مع رؤية الإمارات 2021 وأجندتها الوطنية وصولاً لمئوية الإمارات 2071.
وذكرت أن رؤية قيادتنا الرشيدة لم تعد تقتصر على توفير المسكن فقط وإنما تجاوزت تحقيق الاستقرار إلى توفير خدمات ومرافق متكاملة لرفع مستويات جودة الحياة في المجتمعات السكنية وتطوير مدن حيوية بمرافق وبنية تحتية متكاملة تشجع على الترابط المجتمعي وتعزز نمط الحياة الصحي والنشط.
وأطلعت الفندي أعضاء اللجنة على تفاصيل مشاريع الأحياء السكنية الحالية التي ينفذها البرنامج والتي كان لها دور في تنسيق الخدمات ومتابعة توفرها بشكل متكامل مثل خدمات حي الرقايب السكني بعجمان وخدمات حي مدينة الشهداء بأم القيوين إضافة إلى الخدمات التي تم تقديمها لحي بطين السمر برأس الخيمة لافتة إلى أن نتائج اجتماعات اللجنة في الأعوام السابقة كان لها دور في الانتهاء من تجهيز خدمات البنية التحتية كتوصيل خدمات الكهرباء والمياه في عدد من الأحياء السكنية قبل تسليمها للمستفيدين .
كمما اطلعت اللجنة خلال الاجتماع على السياسة الوطنية للمجتمعات السكنية الحيوية ومشروع دراسة استشراف المستقبل في قطاع الدعم السكني والتي يعمل على تنفيذها برنامج الشيخ زايد للإسكان.
ويقوم برنامج الشيخ زايد للإسكان حاليا بتنفيذ 5 أحياء سكنية متكاملة في كل من دبي والشارقة وعجمان ورأس الخيمة و من المتوقع تسليم جميع المشاريع خلال عام 2021 بقيمة تقدر بـنحو 3 مليارات درهم.
وزار أعضاء لجنة تنسيق الخدمات مركز الابتكار في مشروع “حي التسامح” السكني الذي يضم قاعة متعددة الاستخدامات تتميز بمواد معاد تدويرها من موقع بناء المشروع .. ويحتوي مركز الابتكار على قاعة اجتماعات ومكتبة وزاوية للقراءة وهو مفتوح أمام زوار المشروع وموظفي البرنامج.
وقام أعضاء اللجنة بعد الاجتماع بزرع شجرة ” الغاف” في “حي التسامح” السكني عن طريق الجهات المشاركة، وذلك تزامناً مع إطلاق شعار عام التسامح، وتأكيداً على مفهوم التسامح الذي تعبر عنه شجرة “الغاف”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.