“تنسيق العمل الخيري” بعجمان يبحث آليات إنجاح “خيم إفطار الصائمين”

الإمارات

 

بحث مجلس تنسيق العمل الخيري والأوقاف في عجمان خلال اجتماع برئاسة سعادة مريم علي المعمري أمين عام المجلس، آليات وضع منهجية تنظيم خيم إفطار الصائمين خلال شهر رمضان المبارك وإعادة توزيعها حسب نسبة المستفيدين في أنحاء الإمارة، ووضع اشتراطات ومعايير السلامة للقائمين على هذه الخيم سواء من قبل المؤسسات أو أفراد المجتمع.
وأكدت المعمري أن المجلس ومن خلال اجتماعه التنسيقي الأول يحرص على توفير كل عوامل إنجاح مشروع خيم إفطار الصائمين ،وذلك بتوفير الخيم الرمضانية لكل المستفيدين والمستهدفين من المشروع ،والعمل على زيادة أعداد المستحقين منهم، وذلك بالتنسيق الكامل مع مختلف الجهات المختصة على تنفيذ المشروع كدائرة البلدية والتخطيط والإدارة العامة للدفاع المدني والهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف والهيئة الاتحادية للكهرباء والماء في عجمان.
وأضافت أن مشروع ” إفطار صائم ” يعد من المشاريع الرئيسية والحيوية التي يتم إنجازها منذ سنوات عديدة ويجسد قيما نبيلة من قيم العطاء والخير والإنسانية التي تستهدف الفئات المستحقة لتكريس معاني ومبادئ ديننا الإسلامي الحنيف وتعزيزا لقيم التسامح والمحبة في عام التسامح على أرض وطن زايد الخير .. مثمنة حرص جميع الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية على تفاعلها ودعمها الكبير لإنجاح المشروع خلال شهر رمضان المبارك.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.