أحد أهم رواد الإعلام المؤثرين حول العالم

“لاري كينغ” ضيف الشارقة خلال المنتدى الدولي للاتصال الحكومي 2019

الإمارات

 

يستضيف المنتدى الدولي للاتصال الحكومي في نسخته الثامن الذي ينظمه المركز الدولي للاتصال الحكومي في مركز إكسبو الشارقة يومي 20 و21 مارس المقبل تحت شعار “تغيير سلوك …تطوير إنسان” الأعلامي الأمريكي لاري كينغ أحد أهم رواد الإعلام المؤثرين حول العالم .
ويشارك كينغ الملقب بـ “سيد الميكروفون” الذي قضى 60 عاماً من عمره في الإعلام المرئي والمسموع في إحدى الجلسات الملهمة الرئيسية خلال المنتدى التي يديرها الشيخ سلطان بن سعود القاسمي المحاضر في مجلس دراسات الشرق الأوسط – جامعة ييل.
واستطاع كينغ الذي يمتلك موهبة وكفاءة وإرادة صلبة حولته من عامل تنظيف في استوديو إذاعي إلى علامة فارقة في الإعلام العالمي نشر أفكاره حول مجموعة واسعة من الموضوعات السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تركت تأثيراً كبيراً في سلوكيات أجيال من الشباب حول العالم من خلال برنامجه الأسبوعي “لاري كينغ لايف” الذي قدمه دون توقف على مدار 35 عاماً عبر القناة الأشهر في العالم “سي إن إن”.

وتحمل مسيرة كينغ المهنية أمام الميكروفون أكثر من 50 ألف مقابلة للتعرف على أفكار رؤساء دول وقادة حكومات ومشاهير سينمائيين ونجوم رياضيين وهو ما دفع إدارة المنتدى الدولي للاتصال الحكومي في الشارقة لاختياره ضمن ضيوف النسخة الثامنة التي تركز على نظريات تغيير السلوك باعتبارها جزءاً محورياً من استراتيجيات الاتصال الحكومي.
يشار إلى أن الانطلاقة الأولى لـ”كينغ” كانت في العام 1957 من إذاعة “وايدو” الصغيرة في مدينة ميامي حيث تمت الاستعانة به كبديل مؤقت لأحد مذيعي الفترة المباشرة بعد أن قدم استقالته بشكل مفاجئ تاركاً الفرصة لـ “كينغ” ليحقق حلمه وشغفه للعمل بالإذاعة.
وعلى الرغم من تقاعده في العام 2010 من الشاشة التي قدمته للعالم عبر تقديم أهم الأعمال والبرامج التي لاقت متابعة منقطعة النظير إلا أن التقاعد لم يستمر طويلاً فسرعان ما عاد ليطلق في العام 2012 سلسلة جديدة من الحوارات على الإنترنت عرضتها قنوات فضائية عدة كما أصبح مستخدماً نشطًا لمواقع التواصل الاجتماعي للتواصل مع الملايين حول العالم انطلاقاً من إدراكه للتأثير الكبير الذي تحدثه وسائل التواصل الاجتماعي في سلوكيات الأفراد والجماعات والمؤسسات وهو ما سيشكل جزءاً من تجربته التي سيعرضها خلال مشاركته في المنتدى.
والجدير بالذكر أن المنتدى الدولي للاتصال الحكومي على مدار الأعوام السبعة الماضية تمكن من تحقيق العديد من الإنجازات المهمة التي تستهدف بناء منظومة متميزة في فكر الاتصال الحكومي وتطوير القطاع محلياً ودولياً منها إنشاء اللجنة الأكاديمية للمنتدى الدولي للاتصال الحكومي وإطلاق جائزة الشارقة للاتصال الحكومي.
وقد أصبح المنتدى مرجعاً موثوقاً لدراسات الحالات العالمية في الاتصال الحكومي كما أسهم في دعم جهود الجهات الحكومية في تطوير فكر الاتصال الحكومي والتعامل مع التحديات بالإضافة إلى إعداده للبرامج التدريبية المختلفة من قبل خبراء دوليين للجهات المعنية في الاتصال الحكومي بإمارة الشارقة وتشجيع الطلاب الجامعيين على التخصص في المجالات المرتبطة بالاتصال الحكومي. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.