عمومية أبوظبي الإسلامي تنتخب مجلس إدارة جديد وتقر توزيعات أرباح بـ 39.76% من صافي الأرباح للعام 2018

الإقتصادية الرئيسية

 

أبوظبي – الوطن
انتخب مساهمو مصرف أبوظبي الإسلامي مجلس إدارة جديد خلال اجتماع الجمعية العمومية السنوية الذي أقيم يوم الأربعاء الموافق 13 مارس. وقد أقرت عمومية مصرف أبوظبي الإسلامي توزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 27.38% عن عام 2018، أي ما يمثل 39.76% أو 994 مليون درهم من الأرباح الصافية التي حققها المصرف في العام 2018.

واعتمدت الجمعية العمومية أيضاً خلال الاجتماع تقرير مجلس الإدارة وتقرير مدققي الحسابات والبيانات المالية عن العام 2018. ويضم مجلس الإدارة الجديد، الذي تمتد فترة عمله لثلاث سنوات، كلاً من:

* جوعان عويضه سهيل عويضه الخيلي
* خميس محمد خميس بـوهـارون الشامسى
* خليفه مطر خليفه قرونة المهيري
* نجيب يوسف فياض
* عبدالله علي مصلح جمهور الأحبابي
* ظاعن محمد ظاعن محاسون الهاملي
* فيصل سلطان ناصر سالم الشعيبي

وبهذه المناسبة، قال سعادة جوعان عويضة سهيل الخيلي، من مجلس إدارة مصرف أبوظبي الإسلامي: “يسرّنا الإعلان عن انتخاب مجلس إدارة جديد يحظى بتمثيل قوي من مساهمي الأغلبية، وعدد من أبرز القادة في قطاع الأعمال والاستراتيجية وقطاع الخدمات المالية والمصرفية. وإننا على ثقة تامة بالأعضاء الجدد وقدرتهم على دعم مصرف أبوظبي الإسلامي لمواصلة ترسيخ مكانته كمصرف رائد في قطاع الخدمات المصرفية الإسلامية. كما أتقدم بجزيل الشكر و العرفان لكافة الأعضاء السابقين على جهودهم الثمينة في دعم مسيرة المصرف خلال السنوات الماضية”.

وأضاف سعادته قائلاً: “على الرغم من تحديات السوق والمنافسة داخل القطاع المصرفي في دولة الإمارات، إلا أن مصرف أبوظبي الإسلامي نجح في اختتام عام 2018 بالنجاحات والإنجازات، محققاً نمواً في الإيرادات وصافي الأرباح. وقد استثمر المصرف بقوّة في تبني الحلول التكنولوجية الجديدة بهدف تمكين العملاء من إجراء معاملاتهم المصرفية ضمن تجربة متميّزة توفر لهم مزيداً من المرونة والراحة والأمان. وقد حرص المصرف على تطوير منصّاته المصرفية الرقمية ومنتجاته المتميّزة الحائزة على الجوائز، الأمر الذي انعكس جلياً في استقطاب أكثر من 60 ألف عميل جديد إلى المصرف خلال العام 2018. وحقق المصرف خلال العام الماضي العديد من الإنجازات، من بينها إصدار حقوق الأولوية الناجح وإصدار صكوك غير محددة الأجل لدعم الشق الأول من رأس المال، حيث لمسنا رغبة قوية من مجموعة واسعة من المستثمرين المحليين والدوليين، وهو ما يُعد دليلاً على قوّة مكانة أبوظبي الإسلامي واستقراره كما يؤكد آفاق النمو والفرص الواعدة أمام المصرف مستقبلاً”.

واختتم سعادة جوعان الخيلي قائلاً: “لم تكن هذه الإنجازات لتتحقق لولا الالتزام الكبير والعمل المتواصل الذي أظهره زملائي الكرام في فريق العمل، فهم لم يدخروا وسعاً في توظيف خبراتهم الواسعة إلى جانب حرصهم الشديد على خدمة عملائنا وتلبية متطلباهم، ليواصل المصرف مسيرته الناجحة. ويأتي تعيين مازن منّاع رئيساً تنفيذياً للمصرف كمؤشر على طموحاتنا الواسعة نحو تحقيق مزيد من النمو، وإننا على ثقّة بأنه سيشكل إضافة قيّمة، بما يمتلكه من خبرات كبيرة ومهارات قيادية عالية، إلى المصرف مدعوماً بمكانتنا القوية في القطاع المالي وتركيزنا على الابتكار، ما من شأنه أن يعزز قوّتنا على خارطة التنافس في القطاع وبالتالي جذب مزيد من العملاء وتحقيق قيمة لاستثمارات المساهمين”.

وكان مصرف أبوظبي الإسلامي قد أعلن نتائجه المالية خلال العام 2018، والتي شهدت ارتفاع أرباحه الصافية بنسبة 8.7% إلى 2.5 مليار درهم، مقارنةً مع السنة المالية 2017، وذلك بفضل نمو أصول تمويل العملاء. وقد سجّل المصرف نمواً في إيراداته بنسبة 2.4% إلى 5.8 مليار درهم، كما حافظ على قوّة ميزانيته العمومية وعززها بزيادة رأس المال من خلال إصدار حقوق أولوية وإصدار صكوك غير محددة الأجل لدعم الشق الأول من رأس المال، إضافة إلى مستوى السيولة القوي والجودة العالية لأصوله.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.