انطلاق المنافسات الرسمية للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية 2019

منتخب الإرادة الإماراتي يكتسح جنوب إفريقيا برباعية نظيفة

الرئيسية الرياضية

 

أبوظبي- الوطن:
انطلقت أمس المنافسات الرسمية للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية 2019 بالعديد من الرياضات الأولمبية، واستمرت مدينة زايد الرياضية باستضافة منافسات كرة القدم التي أمتعت الحضور والجماهير الغفيرة المتواجدة، حيث واجه منتخب الإرادة الإماراتي نظيره المنتخب الجنوب أفريقي محققًا فوزًا مبشرًا لمواصلة مشوار المنتخب وحصد المراكز الأولى في منافسات كرة القدم.
حقق منتخب الإرادة فوزًا عريضًا في ثاني مباراته فئة 11 لاعب بنتيجة 4-0، مبرزًا قدرته على المنافسة ومتابعة الانتصارات، حيث شهدت المباراة سيطرة واضحة لمنتخب الإرادة منذ بدايتها، وتمكن كل من اللاعب أيمن المقبالي وعبد العزيز الهامور من هز شباك منتخب الجنوب أفريقي مرتين، وسطع نجم اللاعب خالد المعمري خلال اللقاء ليسجل هدفين مميزين مبرزًا قدرته الرائعة ومهارته العالية ودور أصدقائه في صناعة الألعاب.
يبعث الفوز الأول لمنتخب الإرادة ثقة عالية ويضفي مزيدًا من الحماس بين صفوف المنتخب، للاستمرار بروح ومعنويات عالية قبل مواجهة منتخب جامايكا في المباراة النهائية للمجموعة الأولى يوم الغد.
يذكر أن المباراة الأولى التي جمعت منتخب الإرادة، الذي يضم في صفوفه مجموعة من اللاعبين من ذوي التحديات الذهنية وغيرهم مع منتخب إسبانيا، شهدت منافسة محتدمة استطاع المنتخب الاسباني من تحقيق الفوز بنتيجة 2-1.
ظهرت كرة القدم لأول مرة في دورة الألعاب العالمية عام 1986، وأضحت واحدة من أكبر الألعاب الرياضية في الأولمبياد الخاص، إذ أنها تمثل المعنى الحقيقي للتضامن والتكاتف من خلال مشاركة أصحاب الهمم مع أقرانهم الأخرين للعب معًا، وتتضمن كرة القدم فئة 11 لاعب وسبعة لاعبين وكرة الصالات.
كما تعد لعبة كرة القدم واحدة من 24 رياضة أولمبية ضمن فعاليات الحدث. ومع حضور ما يزيد على 7500 رياضي من 200 دولة حيث تشارك 195 دولة في المنافسات، وتحضر 5 دول للمراقبة، فإن الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019، سيكون الحدث الرياضي والإنساني الأضخم لهذا العام.
وفي سياق متصل، أكد هشام مدبولي مدرب منتخب الإمارات للدراجات الهوائية للأولمبياد الخاص أن منتخب الدراجات في كامل الجاهزية والاستعداد النفسي والبدني للمنافسة في دورة الألعاب العالمية للاولمبياد الخاص 2019 وحصاد الميداليات الذهبية معربا عن ثقته في قدرة لاعبي الإمارات وفخره بالمشاركة في أكبر حدث إنساني عالم.
وقال مدبولي في حوار مع وكالة أنباء الإمارات “وام” إن جميع الدراجين من أصحاب الهمم المشاركين في منافسات الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية “أبوظبي 2019” قد تلقوا تدريبات ناجحة على سباق الطريق وسباق عكس الساعة وسط عزيمة وإصرار من دراجي المنتخب برفع اسم الإمارات عاليا مشيرا إلى أن منافسات بطولة الدرجات الهوائية ستبدأ غدا وحتى 20 مارس الحالي في حلبة مرسى ياس .
وأضاف أن أصحاب الهمم فرسان الإرادة المشاركين ضمن منتخب الإمارات للدراجات الهوائية للأولمبياد الخاص قد شاركوا في العديد من البطولات الإقليمية والعالمية بالإضافة إلى المشاركة في البطولة التحضيرية للأولمبياد الخاص العام الماضي في أبوظبي.
ونوه أن دراجي الإمارات من أصحاب الهمم فرسان الإرادة حصدوا العام الماضي 9 ميداليات منهم 5 ميداليات ذهب و أثنين فضية وأثنين برونزية مؤكدا أن كل هذه النجاحات ما كانت أن تتحقق إلا من خلال الدعم الغير محدود من القيادة الرشيدة لدولة الإمارات لفئة أصحاب الهمم مما يمثل نموذجا فريد لدمج فرسان الإرادة في المجتمع.
وأضاف مدبولي أن مشاركة دراجي الإمارات من أصحاب الهمم في منافسات الأولمبياد الخاص تأتي من خلال 8 لاعبين من بينهم 4 لاعبين إناث في مسابقات طريق الـ5 كيلو ومسابقات 5 كيلو ضد الساعة ومسابقات 10 كيلو وسط منافسات قوية بين أبطال العالم المتواجدين في هذا الحدث الإنساني العالمي حيث يقدر عدد المنتخبات المشاركة في منافسات الدراجات الهوائية نحو 42 منتخبا من مختلف دول العالم .
وقال إن الافتتاح المبهر الذي شهده العالم أمس للأولمبياد الخاص الألعاب العالمية “أبوظبي 2019” سيظل يذكره التاريخ بمداد من ذهب كونه جسد اسمى معاني الإنسانية و الأمل في وطن التسامح والمحبة.
وقال لقد عكفنا على تجهيز منتخب الإمارات للأولمبياد الخاص لهذا التحدي من خلال فترة الإعداد التي أقيمت بمدينة العين لمدة 15 يوما عن طريق برنامج تدريب علمي وذلك لمواصلة الإنجازات التي حققها المنتخب مشيرا إلى أن اللاعبين حققوا معدلات تدريب جيدة تؤهلهم للمنافسة القوية مع الفرق المشاركة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.