تأكيد التضخم بمنطقة اليورو عند 1.5% على أساس سنوي في فبراير

الإقتصادية الرئيسية

 

أكد مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي (يوروستات) أمس الجمعة ارتفاع التضخم بمنطقة اليورو كما كان متوقعا في فبراير ، لأسباب على رأسها ارتفاع تكاليف الخدمات والأغذية والمشروبات الكحولية والتبغ.
وأكد يوروستات تقديراته السابقة بأن أسعار المستهلكين في دول منطقة اليورو، البالغ عددها 19 دولة، ارتفعت 0.3 بالمئة على أساس شهري إلى زيادة نسبتها 1.5 بالمئة على أساس سنوي، لتتسارع من وتيرة بلغت 1.4 بالمئة على أساس سنوي في يناير.
ويرغب البنك المركزي الأوروبي في إبقاء التضخم دون اثنين بالمئة بقليل على المدى المتوسط، لكن التضخم ظل دون هذا المستوى المستهدف بكثير منذ 2013.
وقال يوروستات إن زيادة أسعار الخدمات ساهمت بمقدار 0.61 نقطة في إجمالي النتائج على أساس سنوي في فبراير شباط، فيما أضافت الأغذية والمشروبات الكحولية والتبغ 0.44 نقطة أخرى وزادت أسعار الطاقة 0.35 نقطة.
وباستثناء الطاقة والأغذية غير المصنعة، والتي تتسم أسعارها بالتقلب، أو ما يطلق عليه المركزي الأوروبي التضخم الأساسي ويراقبه لاتخاذ قرارات السياسة النقدية، تكون الأسعار قد زادت 0.3 بالمئة على أساس شهري و1.2 بالمئة على أساس سنوي، دون تغيير عن المسجل في يناير. وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.