شرطة أبوظبي تحتفي بـ”يوم الطفل الإماراتي”

الإمارات

 

احتفلت شرطة أبوظبي بـ”يوم الطفل الإماراتي”، وثمنت المبادرة الكريمة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية بتخصيص يوم للطفل الإماراتي في 15 مارس من كل عام.
وقالت إن مبادرة سموها تجسد حرصها على الاهتمام بالطفل ورعايته في بيئة صحية آمنة تعزز من تطوير قدراته ومهاراته لمستقبل واعد ومشرق في المسيرة التطويرية التي تشهدها الإمارات.
وأكدت توفير الرعاية والحماية للأطفال ودعم جهود الدولة في التشريعات التي تضمن حقوق هذه الفئة، معتبرة احتفال الدولة بيوم الطفل الإماراتي خطوة إيجابية، تعزز تبني المبادرات التي تتوافق مع رؤية الحكومة في تربية وتنشئة أجيال المستقبل.
واعتبر مكتب شؤون حقوق الانسان في قطاع شؤون القيادة احتفال الدولة بيوم الطفل الإماراتي خطوة إيجابية تعزز المبادرات التي تتوافق مع رؤية الحكومة في تربية وتنشئة اجيال المستقبل .. وتطرق الى انضمام دولة الإمارات العربية المتحدة إلى اتفاقية حقوق الطفل في سنة 1997 التي اعتمدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في 20 نوفمبر 1989، والتزم الدولة بالاتفاقية حيث قامت بإصدار العديد من التشريعات الخاصة بحماية الطفل وضمان حقوقه.
وفِي 15مارس 2016 تم اصدار قانون لحماية حقوق الطفل “القانون الاتحادي رقم 3 لسنة 2016″، وشكل القانون خطوة كبيرة في منظومة التشريعات الاجتماعية التي تحمي الاطفال.
ونفذت إدارة مراكز الدعم الاجتماعي بقطاع أمن المجتمع ،مختلف الأنشطة والفعاليات في مراكزها الثلاثه، بأبوظبي، العين، والظفرة، للإحتفال بيوم الطفل الإمارتى وتقديم الدعم المعنوي والاجتماعي بالتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين .
واكد العميد على سالم البادي مدير إدارة مراكز الدعم الاجتماعي أن تحديد يوم للطفل الإماراتي لفته استثنائية باعتباره حاضر اليوم و سواعد الأوطان وحماتها ومستقبلها، ..مضيفاً أن شرطة أبوظبي تعمل على توفير المناخ المناسب للطفل من خلال تنفيذ دستور وقوانين الأحداث والدعم الاجتماعي الى جانب دورهم لرؤية المحضون وغيرها من القوانين لمصلحة الطفل. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.