“كليفلاند كلينك أبوظبي” تستخدم روبوتات جراحية لاستئصال الأورام

الإمارات

 

نجح الأطباء في مستشفى “كليفلاند كلينك أبوظبي” – أحد مرافق الرعاية الصحية عالمية المستوى التابعة لشركة مبادلة للاستثمار- من خلال استخدام روبوت جراحي في استئصال ورم مع جزء من حنجرة مريض عبر الفم دون إحداث أي شق جراحي أو التسبب في أي ضرر في قدرات المريض على النطق والبلع.
وقال الدكتور ممتاز خان الاستشاري في معهد التخصصات الجراحية الدقيقة في مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي إن النهج الجديد من خلال استخدام ربوت جراحي في العمليات الدقيقة يتيح الاستغناء عن أنابيب التنفس والتغذية ولا يحتاج إلى إقامة طويلة في المستشفى كما يكون التعافي فيه سريعا إذ بإمكان المريض تناول الأكل والشرب بعد ساعات قليلة من الجراحة.
وأضاف ” لهذا النهج الجراحي تأثير إيجابي للغاية على جودة حياة المريض.. فكلنا نعتبر القدرة على الكلام أمرا مفروغا منه لذا فإنه من مهم أن نتمكن من ضمان استمرار المريض في التحدث”.
يذكر أن الروبوتات الجراحية تسهم في تحسين قدرة الجراح على المناورة والتحرك الدقيق في المساحات الصغيرة ولذلك يمكن استخدامها لإجراء الجراحات قليلة البضع التي تحد من التضرر في منطقة الجراحة.
ويعد النهج الجراحي عبر الفم الخيار الأمثل لعلاج أورام الحنجرة في مراحلها المبكرة وذلك نظرا لضيق المساحات التي يستطيع الجراح التحرك فيها أثناء إجراء مثل هذه الجراحة، لذلك فإن التشخيص المبكر للمرض مهم للغاية لأن التأخر في ذلك يضطر الأطباء إلى اللجوء إلى الطرق الجراحية التقليدية أو العلاج الكيماوي والإشعاعي.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.