تعاون بين “الأوراق المالية” وناسداك دبي لنشر الوعي بين المستثمرين بشأن تداول المشتقات

الإقتصادية

 

دبي – الوطن
أطلقت هيئة الأوراق المالية والسلع وناسداك دبي برنامج توعية مشترك لتنمية الوعي الاستثماري لدى المتعاملين في الأسواق المالية والمهتمين بتداول المشتقات.
وفي هذا الإطار تم بالتعاون بين الهيئة والبورصة عقد ندوةً توعية في مقر الهيئة بدبي تناولت الأصول القابلة للتداول مع التركيز بشكل أساسي على العقود المستقبلية للأسهم وكذلك عقود الخيارات.
استعرض المحاضر خلال الندوة منتجات المشتقات المتوفرة في المنطقة وطرق تداولها، كما قدم شرحاً لسبل دمج المشتقات في استراتيجيات التداول العامة، بما في ذلك فهم العلاقة بين أسعار المشتقات وأسعار الأسهم الأساسية أو الأصول الأخرى.
وفي هذا السياق قال سعادة د. عبيد الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة: “تأتي هذه الندوة متسقة مع سياق المهمة التي تضطلع بها الهيئة في تنمية الوعي الاستثماري بالأسواق المالية “من خلال المشروع الوطني لتوعية المستثمرين والشمول المالي” الذي أطلقته الهيئ عام 2017″.
وأضاف “نتطلع قدماً لتنفيذ برامج توعوية مشتركة، مع شركائنا الاستراتيجيين، تتضمن إقامة ندوات وورش عمل. وقد تم البدء بندوة للتعريف بالمشتقات المالية مع بورصة ناسداك دبي كون المشتقات المالية تعتبر إحدى أدوات التداول الاستثمارية التي يمكن أن تسهم في تنويع خيارات التداول أمام المستثمرين فضلاً عن استخدامها في عمليات التحول وإدارة السيولة، علاوة على أنه يمكنها أن تعود بالنفع على مجموعة واسعة من الأفراد ذوي الأهداف الاستثمارية المتنوعة”.
بدوره صرح حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي، قائلاً: “يهدف تعاوننا مع الهيئة إلى رفع الوعي بشأن منتجات المشتقات المتعددة بين المستثمرين من كل الأنواع، وذلك لتمكينهم من اتخاذ قرارات سليمة بشأن التداول لتعزيز فرصهم إلى أقصى حد بطريقة مستدامة. وتقوم العقود المستقبلية للأسهم والمشتقات الأخرى بدور فعال في النمو في المنطقة، الأمر الذي يضيف المرونة وينوع أوجه الاستفادة من استراتيجيات التداول للمستثمرين “.
تم تصميم المحتوى العلمي والفني الندوة ليتوجه لكافة المستثمرين الذين يرغبون في أن يتعرفوا بشكل أكبر على مبادئ تداول المشتقات بالإضافة إلى جوانبها العملية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.