مصر تؤكد موقفها الثابت بأن الجولان السوري أرض محتلة

دولي

 

أكدت مصر أمس موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا محتلة وفق قرارات الشرعية الدولية وذلك غداة تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول ضرورة الاعتراف بسيادة “اسرائيل” على مرتفعات الجولان المحتلة.
وجاء في بيان صادر عن الرئاسة المصرية “تؤكد جمهورية مصر العربية على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الدولية”.
وأضافت انه في مقدمة تلك القرارات “قرار مجلس الأمن الدولي رقم 497 لعام 1981 بشأن بطلان القرار الذي اتخذته “إسرائيل” بفرض قوانينها وولايتها القضائيّـة وإدارتها على الجولان السوري المحتل، وعلى اعتباره لاغيّاً وليست له أيّة شرعيّة دولية”.
كما أكدت مصر على “ضرورة احترام المجتمع الدولي لمقررات الشرعية الدولية وميثاق الأمم المتحدة من حيث عدم جواز الاستيلاء علي الأرض بالقوة”.
وكان ترامب كتب في تغريدة أمس الأول “بعد 52 عاماً، حان الوقت لكي تعترف الولايات المتحدة بالكامل، بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان”.
وقال ترامب إنّ منطقة الجولان الاستراتيجيّة التي استولت عليها “إسرائيل” من سوريا في حرب 1967 وضمّتها إليها في خطوة لا يعترف بها المجتمع الدولي، تُعتبر “ذات أهمّية استراتيجيّة وأمنيّة بالغة لدولة الاحتلال “الإسرائيل” واستقرار المنطقة”.
واحتلّت “إسرائيل” مرتفعات الجولان والضفة الغربية والقدس الشرقيّة وقطاع غزة في حرب 1967. وبعد ذلك ضمّت “إسرائيل” القدس الشرقيّة ومن ثم مرتفعات الجولان في خطوة لا يعترف بها المجتمع الدولي.
وقالت متحدثة باسم الحكومة الألمانية أمس، إن هضبة الجولان أرض سورية تحتلها “إسرائيل” وذلك رداً على سؤال يتعلق بتصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التي دعا فيها للاعتراف بسيادة “إسرائيل” على الجولان.
وقالت المتحدثة أولريكه ديمر، “تغيير الحدود الوطنية لا بد أن يكون عبر وسائل سلمية بين جميع الأطراف المعنية”.
وأضافت، “ترفض الحكومة الخطوات الأحادية”.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.