36 قتيلاً وجريحاً بانفجار مصنع للكيمياويات في الصين

دولي

 

قتل ستة أشخاص على الأقل، وأصيب 30 بجروح خطيرة في انفجار مصنع للكيمياويات شرق الصين أمس، وفق مسؤولين.
وأصيب عدد من الأشخاص في جوار موقع الانفجار، الذي هز مصنعاً تديره شركة “تيانجيياي للكيمياويات” في يانشينغ، بمقاطعة جيانغسو، وفق ما ذكر مسؤولون محليون على حسابهم على “ويبو” الشبيه بموقع تويتر.
وكتب مسؤولون: “حالياً، عمليات الإنقاذ في الموقع مستمرة، وبدأت التحقيقات لمعرفة أسباب الحادث”.
يشار إلى أن الحوادث الصناعية شائعة في الصين، حين لا تطبق عادة معايير الأمان بصرامة.
ففي نوفمبر الفائت، قتل 23 شخصاً وأصيب 22 آخرون بانفجار تلاه حريق قرب مصنع للكيمياويات في مدينة تشانغجياكو، التي تبعد نحو 200 كلم شمال غربي بكين، والتي من المقرر أن تستضيف الألعاب الأولمبية الشتوية عام 2022.
وفي يوليو الفائت، أدى انفجار في مصنع للكيماويات إلى مقتل 19 شخصاً وإصابة 12 آخرين في مقاطعة سيتشوان جنوب غرب الصين.
وقالت السلطات المحلية، إن الشركة قامت بعمليات بناء غير قانونية ولم تخضع لفحوص السلامة.
وفي 2015، أدت انفجارات كبيرة في منشأة لتخزين الحاويات إلى مقتل 165 شخصاً على الأقل في مدينة تيانجين الساحلية الشمالية.
وتسببت الانفجارات في خسائر بأكثر من مليار دولار، كما أثارت موجة غضب في البلاد لانعدام الشفافية في الكشف عن أسباب الحوادث وأثرها البيئي.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.