“هب 71” تجعل من أبوظبي منارة عالمية للتكنولوجيا والابتكار

الإقتصادية

 

تعد “هب 71” إحدى المبادرات الرئيسة ضمن برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية “غدا 21” الذي يستهدف جعل أبوظبي منارة للتكنولوجيا والابتكار حيث تتركز مهمة المبادرة في توفير بيئة مثالية للابتكار قادرة على إحداث التأثير اقتصاديا واجتماعيا.
وتأتي هذه المبادرة الرائدة في إطار الالتزام طويل الأمد من جانب حكومة أبوظبي بتعزيز الابتكار وبناء اقتصاد معرفي متطور يوفر فرصا للشركات الصغيرة والمتوسطة والشركات المعتمدة على التكنولوجيا.
وأكد مسؤولون في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الإمارات “وام” على هامش حفل الإعلان عن “هب 71” اليوم في أبوظبي .. أن هذه المبادرة الرائدة تسهم في تعزيز جهود التنويع الاقتصادي في الإمارة وتعمل على جعل أبوظبي وجهة مثالية لتعزيز أنشطة الشركات التقنية الناشئة بالإضافة كذلك إلى تحفيز ريادة الأعمال.
وأكد معالي سيف محمد الهاجري رئيس دائرة التنمية الاقتصادية – أبوظبي أهمية مبادرة “هب 71” مشيرا إلى أنها تعد منصة لاستقطاب المستثمرين والمبدعين والشركات الناشئة في التكنولوجيا.
وأضاف أن هذه المبادرة تواكب جهود دولة الإمارات في ترسيخ اقتصاد قائم على المعرفة مشيرا إلى أن “هب 71” تضم نخبة من الشركاء الاستراتيجيين ومنها شركة مايكروسوفت وصندوق سوفت بنك فيجن وسوق أبوظبي العالمي “الشريك التنظيمي” ومبادلة للاستثمار “شريك تمكين الأعمال” وهو ما يعزز من نجاحها مع وجود شركاء لهم خبرة كبيرة في هذا المجال.
من جانبه قال جورج هوانغ رئيس مجموعة الأعمال الدولية شركة ” SenseTime” إن مبادرة “هب 71” تعد من المبادرات الاستراتيجية الهامة التي تسهم في دعم الشركات التكنولوجية التحويلية والشركات الناشئة من مختلف أنحاء العالم.
وأكد أهمية هذه المبادرة في ظل ما تتمتع به أبوظبي من موقع استراتيجي وعلاقات دولية راسخة مع الأسواق العالمية حيث ستقوم بدور فاعل وفق هذه المبادرة في استقطاب أفضل المواهب والشركات والجامعات من كافة أنحاء لتجمعها معا تحت سقف واحد.
وتعد “هب 71” منصة عالمية تتخذ من أبوظبي مقرا لها وتتميز بقدرتها على تقديم شبكة مترابطة تتيح الاستفادة من فرص الابتكار وتساهم في تعزيز إمكانيات النمو والابتكار وشركات التكنولوجيا التحويلية والشركات الناشئة.
وتضم المنصة نخبة من الشركاء الاستراتيجيين مثل شركة “مايكروسوفت” وصندوق سوفت بنك فيجن وشركة مبادلة للاستثمار وسوق أبوظبي العالمي.
ويتمثل هدف “هب 71” في جعل أبوظبي بيئة عالمية المستوى لتعزيز أنشطة الشركات التقنية الناشئة وقادرة على تحفيز ريادة الأعمال وتوفير الوظائف والابتكار بما يساهم في تعزيز جهود التنويع الاقتصادي كما تعمل “هب 71” على مساعدة الشركات الناشئة عبر عدد من جوانب الدعم.

وتقود شركة مبادلة للاستثمار مبادرة “هب 71” حيث ستساهم في تعزيز المنظومة من خلال تقديم كامل الدعم والمشورة والتوجيه والارشاد وإتاحة الوصول إلى شبكة شركاتها وشركائها على مستوى العالم كما ستكون “مبادلة ” مستثمرا فاعلا في شركات التكنولوجيا والمتطورة وصناديق رأس المال الاستثماري العاملة ضمن منصة “هب 71”.
ويقوم سوق أبوظبي العالمي بدور الجهة التنظيمية والممكنة لسهولة ممارسة الأعمال التجارية للشركات الناشئة ورأس المال.. كما سيقدم “سوفت بنك فيجن” دعمه لإنشاء “هب 71″ ويدعم أيضا رؤية حكومة أبوظبي الرامية إلى جعل دولة الإمارات منارة للتكنولوجيا والابتكار حيث ستنضم العديد من الشركات التابعة لمجموعة صندوق سوفت بنك فيجن” إلى منظومة “هب 71” بأبوظبي.. وانطلاقا من كونها شريك استراتيجي ستؤسس “مايكروسوفت” مكتبا لها في مربعة سوق أبوظبي العالمي وستساهم في التطوير الشامل لمبادرة “هب 71”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.