الاتحاد لائتمان الصادرات وبنك أبوظبي الأول يعززان التسهيلات التمويلية للشركات المحلية

الإقتصادية

 

وقعت الاتحاد لائتمان الصادرات مذكرة تفاهم مع بنك أبوظبي الأول لتمكين المصدرين في الإمارات والشركات المحلية من إدارة السيولة النقدية ودعم توسيع أعمالهم على الصعيد الدولي.
ويعد هذا التعاون خطوة مهمة لدعم الشركات المحلية وتعزيز قدرتها التجارية العالمية وتشجيعها على ترسيخ مكانتها على الصعيدين الإقليمي والدولي، بما يتماشى مع استراتيجية التنويع الاقتصادي لدولة الإمارات .
وبموجب مذكرة التفاهم ستتعاون المؤسستان لتطوير منتجات وحلول مشتركة للمصدرين المقيمين في دولة الإمارات والشركات المحلية، والتي تساهم في الحد من المخاطر التجارية والسياسية المرتبطة بالتجارة الدولية وتدعم احتياجاتهم التمويلية.
وتشمل مجالات التعاون الأخرى توفير حلول التأمين التجارية التقليدية والمرابحة و إدارة المخاطر الائتمانية وتوفير حلول المخاطر والصادرات وتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة، وخصم الفواتير، وتأكيد خطابات الاعتماد.
وقع مذكرة التفاهم ماسيمو فالسيوني الرئيس التنفيذي للاتحاد لائتمان الصادرات، ومانوج مينون، مدير عام أول ورئيس خدمات المعاملات المصرفية العالمية في بنك أبوظبي الأول بحضور كبار المسؤولين من المؤسستين.
و قال ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي للاتحاد لائتمان الصادرات ان القطاع المصرفي في الإمارات العربية المتحدة يواصل الحفاظ على السيولة الجيدة، ويظهر إمكانات متزايدة لدعم النمو الاقتصادي للدولة وتعد الشراكة مع بنك أبوظبي الأول خطوة بارزة بالنسبة لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات باعتباره أكبر بنك في دولة الإمارات وأحد أكبر المؤسسات المالية في العالم وأكثرها أماناً.. ويعزز هذا التحالف عمل وأهداف الاتحاد لائتمان الصادرات الداعمة للشركات والمصدرين في دولة الإمارات العربية المتحدة لتحقيق المزيد من النمو والنشاط التجاري، وهو ما يدعم تحقيق رؤية الإمارات 2021.
و أكد ان هذا التعاون سيسهم في متابعة وتلبية احتياجات السيولة النقدية للمصدرين في دولة الإمارات والشركات المحلية التي تتطلع إلى التوسع إقليمياً ودولياً، من خلال استخدام الأدوات والحلول المبتكرة.
ومن جانبه قال أندريه صايغ نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي الأول ورئيس قطاع الخدمات المصرفية للمؤسسات والاستثمار للمجموعة يسعى بنك أبوظبي الأول من خلال هذا التعاون الذي يجمعه مع شركة الاتحاد لائتمان الصادرات إلى تعزيز مسيرة نمو الشركات المحلية الأمر الذي يدعم التنوع الاقتصادي في دولة الإمارات العربية المتحدة ويرسخ مكانتها كمركز تجاري عالمي.. وستقوم هذه المذكرة بتوفير الأدوات والوسائل اللازمة لهذه الشركات لتوسيع أعمالها خارج الدولة والاستفادة من فرص نمو جديدة على المستوى العالمي.
من جهته قال مانوج مينون مدير عام أول ورئيس خدمات المعاملات المصرفية العالمية في بنك أبوظبي الأول تمثل هذه الشراكة الاستراتيجية بين بنك أبوظبي الأول وشركة الاتحاد لائتمان الصادرات مبادرة جديدة ستساهم في دعم صادرات دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك من خلال التعاون بين هاتين المؤسستين الوطنيتين.. ومن شأن هذه الشراكة أن تعزز القدرات المالية والتمويلية للصادرات المحلية ولشركات إعادة التصدير عبر حلول إضافية مبتكرة توفر الأدوات التمويلية اللازمة بسرعة وسهولة. وتكمن أهمية هذه المبادرة في تزويد التمويل اللازم للشركات المحلية الصغيرة والمتوسطة العاملة في قطاع التصدير، والتي تعتبر فئة مهمة بالنسبة للاقتصاد الإماراتي. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.