121 قتيلا بمعارك طرابلس

مقتل 3 سودانيين بقصف جوي للميليشيات جنوب ليبيا

الرئيسية دولي

 

أفادت مصادر اعلامية في ليبيا امس، بمقتل ثلاثة مدنيين في قصف لطائرة تابعة لميليشيات طرابلس، استهدف مقر شركة في منطقة عين زارة جنوب شرقي العاصمة الليبية.
وأوضحت مصادرنا بأن القتلى الثلاثة يحملون الجنسية السودانية.
ويظهر في مقطع مصور الدمار الذي لحق بمقر شركة لمستلزمات الإنتاج الزراعي وسيارات مواطنين كانت بالقرب منها، جراء القصف الجوي لميليشيات طرابلس.
ويظهر في الفيديو مواطن ليبي، يبدو أنه من العاملين بالشركة، يقول إن “الطائرة التي قصفت الشركة خرجت من القاعدة الجوية في مصراتة”.
وكان المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، قال اول امس، إن تركيا متورطة في معركة طرابلس بإرسالها للسلاح والعتاد للإرهابيين عبر مالطا.
وخلال مؤتمر صحفي، أكد أن الجيش الوطني الليبي يخوض معركة مع الجماعات الإرهابية، التي تحصل على إسناد مباشر من تركيا.
وأوضح المسماري أن هناك قوارب تبحر من تركيا محملة بالسلاح والعتاد والإرهابيين، تمر بمالطا وصولا لمصراتة، مضيفا ” تنقل رحلات جوية من تركيا مقاتلي النصرة السابقين ممن قاتلوا في سوريا باتجاه ليبيا”.
وأشار إلى تزايد أعداد الإرهابيين الأجانب في ليبيا، موضحا: “نتوقع في الأيام القادمة وقوع عمليات انتحارية وتفخيخ، ولكن قواتنا الوطنية المسلحة قادرة على التعامل معها”.
واستعرض المسماري صورا لعدد من الطيارين الأجانب الذين يشاركون في العمليات ضد الجيش الوطني الليبي وبيوت المدنيين.
وعلى صعيد متصل، أعلنت منظمة الصحة العالمية امس أن 121 شخصا على الأقل قتلوا وجرح 561 آخرين منذ بدء هجوم قوات المشير خليفة حفتر على العاصمة الليبية في الرابع من ابريل.
من جهة أخرى دان مكتب المنظمة في ليبيا، في تغريدة على تويتر “الهجمات المتكررة على طواقم العلاج” وسيارات الإسعاف في طرابلس.
من جهته، تحدث مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية عن نزوج 13 ألفا و500 شخص بينهم 900 تم استقبالهم في مراكز إيواء.ا.ف.ب وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.