“دريس آند سومر” تطلق مركزاً جديداً للابتكار في دبي

الإقتصادية

 

دبي – الوطن
أعلنت شركة “دريس آند سومر” الرائدة عالمياً في الاستشارات الهندسية المرتبطة بالأعمال الإنشائية والعقارات والضيافة عن إطلاقها مركزاً جديداً للابتكار في دبي بهدف توسيع نطاق عملياتها في البحث والتطوير على مستوى منطقة الشرق الأوسط.

يعد مركز الابتكار الإقليمي منصة تعاون تدعم موظفي الشركة البالغ عددهم 3,200 موظف والشركات الناشئة من خلال تحديد الفجوات والصعوبات في قطاع البناء والإنشاءات واستنباط الحلول الملموسة للتحديات اليومية التي يواجهها القطاع بما في ذلك عمليات التخطيط والبناء والعمليات التشغيلية. كما يهدف المركز إلى تبسيط الإجراءات ودراسة فعالية التكلفة والتقليل من الأخطاء والتأخير وتوفير الحلول المبتكرة لمختلف التحديات.

يأتي إطلاق مركز الابتكار في دبي بعد النجاح الكبير الذي حققته المراكز الإقليمية في مختلف أنحاء العالم. ففي مدينة آخن التي تصنف على أنها “وادي السيليكون” في ألمانيا، هناك تركيز على المباني الذكية حسب الطلب، كما تركز شتوتجارت على الشركات الناشئة والإجراءات المرتبطة بها، وفي برلين هنالك مركز متخصص في المدن والمساكن الذكية، أما في هولندا فيركز مركز الابتكار على الرفاهية والابتكار المستدام. وتربط جميع هذه المراكز الحيوية شركة دريس آند سومر بمعاهد الأبحاث والمؤسسات الناشئة وتطلق عدد من المبادرات المبتكرة.

وبهذه المناسبة، قال ستيفن سزيدل عضو المجلس التنفيذي في شركة “دريس آند سومر”: “إن الترويج لأفكارنا ومبادراتنا كان ولا يزال جزءاً هاماً من ثقافة دريس آند سومر. وعلى نحوٍ متزايد، يدعو التحول الرقمي مع شركائنا الاستراتيجيين إلى خلق نماذج أعمال جديدة بالاعتماد على التكنولوجيا والابتكار.

إن مركز الابتكار الجديد في دبي هو دليل راسخ على مواكبتنا لهذا التحول ومواجهة التحديات المرتبطة فيه، حيث يمكن لموظفينا البالغ عددهم 3,200 موظف تبادل أفكارهم بشكلٍ عملي من خلال هذا المركز، كما سيتم تطوير المفاهيم الواعدة وتمويلها وتطبيقها على أرض الواقع في أي سوق من الأسواق التي تمتلك الفرصة والمقومات. ومجدداً يرسخ هذا المركز مكانتنا كشركة عالمية للابتكار من خلال كوننا إحدى الشركات القليلة التي تقوم بعميات “البحث والتطوير” في هذه المنطقة”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.