“تلال ليوا” يقدم مجموعة كبيرة ومتنوّعة من الأنشطة الترفيهية للعائلات

الإقتصادية

 

أبوظبي – الوطن
أصبح فندق تلال ليوا وجهة مُتميّزة للسياحة البيئية والثقافية والترفيهية في منطقة ليوا، التي تُعدّ من أجمل مناطق صحراء الربع الخالي في إمارة أبوظبي والمقصد الأول لعشاق التراث الأصيل والسياحة البيئية،
وتعتزم إدارة الفندق التركيز على السياحة الترفيهية للضيوف القادمين أبوظبي ودبي ومختلف مدن الإمارات ، وزيادة نسبة الأنشطة التي تُسهم في تشجيع وجذب العائلات مع أطفالها لقضاء أمتع الأوقات.
وأوضح أحمد المرجوشي، المدير العام لفندق تلال ليوا أنه تم إعداد مجموعة كبيرة ومتنوّعة من الأنشطة الترفيهية الجاذبة للأطفال وعائلاتهم، جنباً إلى جنب مع عروض مُغرية على أسعار الإقامة وتناول الطعام في مرافق الفندق المختلفة مع أمسيات رائعة تحفل بمحطات الشواء، الترفيه الحيّ، والسهرات الرائعة حول حفر النار، في الوقت الذي يستمتع خلاله الأحبة الصغار بدروس في الطهي وإعداد البيتزا، قضاء أروع الأوقات في منطقة الألعاب الخاصة بالأطفال، القصر المطاطي، الرسم على الوجوه، والمهرج،
ويقدم فندق تلال ليوا للشباب من محبي رياضات المغامرة والإثارة بفرصة ركوب الدراجات الصحراوية، إضافة إلى برامج الترفيه للعائلات المُتمثّلة في رحلات السفاري لمراقبة شروق الشمس، ركوب الجمال وركوب الخيل، التزحلق على الرمال، الشطرنج العملاق جنباً إلى جنب مع العديد من الأنشطة الترفيهية المتوافرة في الفندق على مدار الوقت.
ويلفت التصميم الهندسي المعماري لفندق تلال ليوا على شكل حصن صحراوي أنظار الزوار , حيث يلتقي فيه التراث العربي العريق بالفخامة ويحفل بكرم الضيافة العربية الأصيلة، وينسجم بسلاسة مع الطبيعة الصحراوية المُحيطة لتوفير تجربة إقامة ذات طابع تراثي .


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.